رياضة عربية وعالمية

بطلة ألعاب القوى ماري جغيلي” رياضتي رياضة صعبة وشاقة تحتاج الى الكثير من الصبر والصدق في التمرين

حوار: فيصل علي
اخراج صحفي/ ريمه السعد

…بطلة شابة ومميزة في الرياضة الأقوى رفع الأثقال …ماري جغيلي ابنة الغاب بمحافظة حماة والبطلة السورية في حوار معها تحدثت في بدايته عنها وعن البدايات الرياضية ..لنتابع..

…ماري ماجد جغيلي

عمري 20 سنة

لاعبة في نادي سلحب الرياضي

لاعبة منتخب سوريا لرفع الأثقال

بدأت في لعبة رفع الأثقال منذ عمر العشر سنوات في نادي سلحب بعد تشجيع من الكابتن عهد جغيلي للدخول بمجال الرياضة وحلم البطولات العالمية

شاركت ببطولة الجمهورية للإناث بمحافظة طرطوس حصلت ع المركز الأول بوزن ال 44 وكانت أول مشاركة لي على مستوى القطر

استمريت بالتقدم بالمركز الأول على مستوى الجمهورية العربية السورية لمدة ثماني سنوات

بدأت للتطلع ع المنافسات الخارجية تحت إشراف المدرب محمد رشة ورعاية الكابتن عهد جغيلي

● أما عن مشاركاتها وبطولاتها الخارجية فقالت البطلة ماري:

كانت أول مشاركة خارجية لي على مستوى العرب في مصر حصلت على 9 ميداليات

6ميداليات فضية

و 3 برونزية

بفئات الناشئات والشابات والسيدات

وثاني مشاركة خارجية كانت في أوزبكستان بطولة اسيا للناشئين حصلت ع المركز الرابع بفئة الناشئات

وثالث مشاركة خارجية بطولة العالم للناشئين في الولايات المتحدة الأمريكية حصلت ع المركز الرابع و 1 كيلو كان الفارق بيني وبين الميدالية البرونزية

وبعدها شاركت في بطولة العرب في الأردن وفي فترة التحضير تعرضت لإصابة في المعصم وتوجت بالمركز الأول بفئة الناشئات والسيدات وحصلت على 6 ميداليات ذهبية

وبعدها حضرت للمشاركة ببطولة اسيا للشابات ضمن معسكر تدريبي في دمشق مع إشراف الكابتن عهد جغيلي وحصلت على المركز الثاني بفئة الشابات وحصلت على 3 فضيات

واخر مشاركة كانت بطولة العالم للشباب والشابات واحرزت المركز السابع

● وتابعت حديثها عن طموحها قائلة:

○طموحي هو طموح كل رياضي سوري هدفه رفع علم بلاده في المحافل الدولية والوصول الى الأولمبياد والعالمية

● عن الصعوبات في رياضتها قالت البطلة ماري:

○رياضتي رياضة صعبة وشاقة تحتاج الى الكثير من الصبر والصدق في التمرين

● وختمت البطلة ماري جغيلي حديثها:

○بتشكر الأشخاص الذين دعموني وساندوني في كل خطوة وعلى رأس الهرم المدرب القدير العالم الاستاذ والمربي الفاضل محمد رشه

والكابتن الذهبي والخلوق المدرب العالمي عهد جغيلي الذي كان له الفضل الأكبر لدخولي في مجال الرياضة

واتقدم بشكري لعائلتي وأصدقائي الذي تلقيت الدعم المعنوي دائما..شكرا لكم

اقرأ المزيد في تصفيات اسيا المونديالية نتائج عربية مخيبة ..

المدربة السورية مروة جبر ” عودوا اطفالكم على الرياضه من الصغر لتحصلوا على جيل واعي مثقف”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: