حياة الفنانين

رائد مشرف ” أنا أرفض المشَاهد الجريئة ..وعلينا دعم الأجيال و نكون سنداً حقيقياً للدراما السورية

اعداد واخراج صحفي/ريمه السعد ..تدقيق لغوي/ ميرفت مهران
حوار وتحرير/مريم حسين 

جميع المسلسلات التي عملت بها كانت تخصني كرائد مشرف

أنا اسعى دوماً أن أكون في المقدمة كممثل لينال حقه

لا أعتقد ان الفنانين الكبار مغيبين لكن يجب عليهم إفساح مجال للطاقات الشابة الناشئة

الدوبلاج السوري هو رفيد حقيقي للدراما السورية

الآن أصور عمل عربي بالأردن مسلسل((ذهب أيلول))

من عروس الفرات لمدينة الياسمين كبر وترعرع وشق طريقه بنفسه اجتهد حتى وصل وثابر حتى نجح محبوب الجماهير والوسط الفني إنه رائد الدراما السورية الفنان الخلوق المتواضع رائد مشرف

اهلا ومرحبا بك الفنان رائد مشرف

يعطيكم العافية مجلة سحر الحياة أنا سعيد جدا بهذا اللقاء معكم

مسيرة حافلة بالطموح والتحدي والنجاح حدثنا عن وضع الدراما السورية التي تاثرت بسبب ماحل في سورية وهل سنراها  تعود لألقها ؟

نعم  تأثرت الدراما السورية وتوقفت بشكل كبير وليس بالمطلق نتيجة الحرب بسبب هجرة رأس المال وهجرة مجموعة متعددة من الفنانين والكتاب و الظروف التي تمرت بها سورية

لكن لم تتوقف عجلة الإنتاج الدرامي حيث كان هناك انتاجات قليلة مبسطة

شاركت في الكثير من الاعمال سينما مسرح تلفزيون وحفرت اسم رائد مشرف بكل ماقدمت ،ما هو الأقرب لك خلال هذه المسيرة ماهي الأعمال التي تعتبرها نقلة نوعية في حياتك الفنية ؟

لقد عملت بالعديد من الأعمال التلفزيونية و السينمائية والمسرحية و جميع المسلسلات التي عملت بها كانت تخصني كرائد مشرف

منها لاقى النور الذي عرف محلياً ثم عربياً لكن هناك أعمال أخرى لم تلق الضوء والنور لمتابعتها أكثر ومن الشخصيات التي عملت بها بالأعمال السورية ورسخت في ذهن المتابعين عدة أعمال أهمها مسلسل أيام الدراسة وليالي الصالحية وباب الحارة وبروكار ومجموعة بارزة من الأعمال التي عرف بها الفنان رائد مشرف من قبل الشارع السوري والشارع العربي

من أهم الأفلام السينمائية التي شاركت  بها فيلم “رد القضاء “الذي تم إنتاجه عام ألفين وستة عشر

على الصعيد المسرحي شاركت بعدة اعمال مع المسرح القومي إخراجياً وتمثيلياً

ماراي رائد مشرف بالجرأة التي بدأت تغزو الدراما السورية والتي لم نعتد عليها وكنا نفتخر بالدراما السورية؟

انا ارفض المشاهد الجريئة التلفازية بالدراما التي أصفها بالجرأة الوقحة الفاضحة ولتواجدنا بمجتمع شرقي له اعرافه وتقاليده يجب علينا تقديم مادة تلفازية تحترم عقل هذا المشاهد ،ولوجود الأطفال والمراهقين وكبار السن بالمنازل وهناك حدود يجب الحفاظ عليها وعدم التخطي بها

يجب علينا كفنانين ومبدعين احترام فكر المشاهدين وخصوصيتنا كمجتمع شرقي ضمن أعرافنا وتقاليدنا التي نعيش بها

هل رائد مشرف أخذ حقه كفنان؟

أنا اسعى دوماً أن أكون في المقدمة كممثل لينال حقه ولم اتلق هذا السؤال من قبل ، لكن بوجود الجمهور الذي يستطيع الحكم على هذا السؤال ،و الأيام القادمة تعد بالكثير من النجاحات والأعمال الجديدة ونحن نتعلم ونسعى دائما لتقديم الإنتاجات والإبداعات للمشاهد السوري

طبعا يجب ضخ دم جديد بجيل جديد للتلفزيون أو المسرح أو السينما ولكننا نرى اليوم الكثير من الفنانين ولهم مكانتهم ولهم بصمة تاريخية بعيدين أو مستبعدين لماذا بنظرك ؟

نحن ندعم الأجيال الجديدة الجيل المبدع الذي يرفد الحركة الفنية السورية  تلفازياً أو مسرحا أو سينما والزمن يمر ويستمر لكن ليس هناك من يبقى خالدا مخلدا بالدراما 

يجب علينا منح هذا الجيل الجديد الفرص لإثبات جدارتهم وفنهم وإبداعهم

أما عن مسألة غياب الفنانين :لا اعتقد أن هناك غياب للفنانين الموجودين الكبار بل متواجدون بالوسط الفني ولا أظن أنهم غيبو لكن يجب عليهم إفساح مجال للطاقات الشابة الناشئة جديداً لكن بالنهاية الممثل كبيراً أم صغيراً إذا لم يثبت جدارته ليس له مكان بين الفن السوري فنحن نحترم كبارنا الذين تعلمنا منهم لقد عملوا بتأسيس الدراما السورية الحقيقية حيث انتشرت عربياً، لكن يجب علينا دوماً بافتتاح الابواب لأجيال جديدة ليكونوا سنداً حقيقياً وداعما حقيقيا للدراما السورية مستقبلاً

نحن في زمن السرعة والسوشيال ميديا ما هو رأيك فيها ومامدى تعاملك معها وهل انت معها ام ضدها ؟

موضوع السوشيل ميديا لم يتوجه جميع الناس نحوه عموما ،

والسوشيل ميديا بشكل عام ،وسائل التواصل الاجتماعي اليوتيوب والظاهرة الحديثة الشائعة هي اللوحات والاستكشات التي تقدم الى اليوتيوب انا معها اذا كانت ضمن فكر يحترم عقل المشاهد ولا تستغله  ، واذا كانت غير ذلك فانا ضدها ولا احترم هذا الذي يقدم على وسائل التواضل الاجتماعي الذي يسعى لكسب ربحي فقط ولا يحترم ذهنية المتلقي او المشاهد

أبدعت أيضا في الدوبلاج باختصار ماذا قدم لك الدوبلاج؟

الدوبلاج السوري حالة فنية مميزة انتشرت عبر قنوات الوطن العربي كافة  ، و الفنانين السوريين الذين عملوا بتلك المهنة على صعيد دراما الأطفال أو الدراما الاجتماعية والوثائقية  

كانوا حالة فنية الإبداعية  أدهشت الجمهور العربي وقد تواصل معها وأحببها وأحب تلك الشخصيات التي قمنا بتأدية أصواتها وأحبوا اللهجة السورية التي انتشرت بكافة الوطن العربي حتى أصبحت اللهجة السورية المفضلة والمحببة لدى الجميع

لقد تم اعتماد اللهجة السورية عالمياً بالدوبلاج بأهم القنوات العالمية من أهمها قناة نتفلكس حيث اصبحت اللهجة السورية إحدى اللغات الموجودة على هذه القنوات وهذا شيى مهم للممثل السوري يسجل له على كافة الأصعدة

عملنا على مسائلة الكتب الصوتية وعلى الوثائقيات وكنا مبدعين  الدوبلاج السوري هو رفيد حقيقي للدراما السورية

ماهو جديد رائد مشرف؟

أعمالي الجديدة للموسم الرمضاني القادم مسلسل بروكار بجزئه الثاني الذي تم انتهاء تصويره منذ ستة أشهر من إخراج محمد زهير رجب وتأليف المرحوم سمير هزيم و إنتاج شركة قبنض

مسلسل الضفدع من إخراج يزن ابو حمدة

 الآن أصور عمل عربي بالأردن مسلسل((ذهب أيلول)) إنتاج شركة طلال عواملي وإخراج حماد الزعبي وأجسد شخصية رئيسية بذلك العمل الذي يتم عرضه بموسم رمضان المبارك ،و بعد فترة قصيرة سأبدأ بتصوير مسلسل باب الحارة بجزئه الثاني عشر الذي سيعرض في شهر رمضان

وماهو رأيك في الأعمال المشتركة ؟

أنا مع الأعمال العربية المشتركة إذا كانت تخدمنا وتخدم الدراما السورية 

نحن الفنانين السوريين والمخرجين حققنا نجاحاً في الاعمال المشتركة وأصبحنا مطلوبين بكافة الأعمال العربية المشتركة ونحن الآن نعمل بتصوير عمل بالأردن مع مجموعة كبيرة من الفنانين السوريين وهو ذهب أيلول إخراج حماد الزعبي

كلمة نختم بها حوارنا؟

شكرا كثيرا لكم عل هذا اللقاء سعدت كثيرا بهذا الحوار معكم شكرا مجلة سحر الحياة التي تتابع اعمالنا الفنية ومشكورة جهودكم واستمروا بنجاح وتألق دائما ومحبتي الكبيرة لكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: