أخبار وفن

شكران مرتجى ” عذراً لكل أم وأب سيلامس هذا الكلام وجعهم

متابعة / محمود النهير

نشرت الفنانة السورية شكران مرتجى عبر صفحتها الشخصية منشورا يلامس أوجاع الكثيرين وكتبت:

لم أنجب طفلي ليعود كل ليلة لبيت بارد في الغربة وبيتنا هنا رغم كل الصعاب عود ثقاب يجعله دافئاً

لم أنجب طفلي لأراه يكبر بعيداً عني وأنا التي رسمت مراحل عمره في قلبي قبل أن أراه

لم أنجب طفلي لأحضنه خلف شاشات وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي وأنا التي لم أرضى قطع ذلك الحبل السري في ليلة عسيرة المخاض

لم أنجب طفلي ليصبح طبيباً أو مهندساً أو عاملاً ليبني هناك

أنجبته لكي يبني هنا

لم أنجب طفلي لأرسل له عروسه إلى المنفى فأبكي فرحاً بكاءً إلكترونياً فرضته الغربة الظالم

لم أنجب طفلي ليقول لي يوماً Hello mother

أنجبته ليقول لي كل صباح صباح الخير أمي فتشرق الشمس ويبدأ يومي

لم أنجب طفلي لأخاف ويخاف كل يوم أن يفقدني ولا يلقي علي نظرة الوداع ويحيا يتيماً مرتين يُتم الموت ويُتمَ الفراق

لم أنجب طفلي ليسافر

لو كنت أماً في هذه البلاد لتمنيت أن لا أكون

لوكنت أماً سأقول لكم هذا الكلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: