شعر وحكايات

الفصول … بقلم بسم عبيد

برد.. برد. يا أمي أخاف من البرق والرعد ولا أحب الشتاء ولا المطر.. وراحت هند تغلق الستائر، وأشعلت المدفأة وجلست قربها.

قالت لها أمها: الشتاء فصل جميل من فصول السنة خذي هذه القصة وتعرفي على الفصول الأربعة

القصة تقول: أنا السنة عندي أربعة أولاد، كل واحد سيخبركم عن نفسه . قال الأول. أحبُّ اللون الأخضر، تتزين أشجاري بأزهار من كلِّ لون، عندي تبني العصافير أعشاشها، ومياه الجداول تنساب بهدوء.

هل عرفتم من أنا؟

نعم أنا ربيع الحياة.

قال الثاني: يا أخي لولا أمطاري وثلوجي التي أقدمها للأرض هدية لما كنت بهذا الجمال.. فأنا فصل الخير والبركة.

واسمي الشتاء

وتقدم الثالث وأنشد: تذوب في حبي الثمار،

وتفضِّل شمسي الأطيار،

في هدوء وراحة بال،

وسهرة على طبل ومزمار.

أنا صيفكم الجميل في أيامي تحلو السباحة والرحلات الممتعة

إلاَّ الخريف

بقي صامتا، لاحظت شجرة معمرة صمته فخاطبته قائلة لما لا تتكلم!؟ فلولاك لما بدلنا أوراقنا ولما وجد الفلاح الوقت ليحرث أرضه، والعصافير لما وجدت الوقت لتبحث عن مكان آمن تختفي فيه ريثما يرحل الشتاء فلك الفضل الأكبر في منحنا التجدد والحياة

أغلقت هند قصتها، وراحت تفتح الستائر وتنظر إلى الشارع وقد اكتسى بحبات البرد الأبيض كأنها حبات لؤلؤ منثورة من عقد ثمين أحبت هذا المنظر وأحبت الشتاء ولم تعد تخاف من أي شيء.

اقرأ المزيد رامي والنهر” من أين يأتي المطر” بقلم بسمة عبيد

قطرة ماء “1” بقلم بسمة عبيد

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: