حياة الفنانين

مصطفى الشريف” واحدا من الوجوه التي لا تنسى على مدار تاريخ السينما المصرية

حلمي فهمي نظمي رسمي

كتب/خطاب معوض خطاب

الفنان والإذاعي ووكيل أول وزارة للإعلام مصطفى الشريف يعد واحدا من الوجوه التي لا تنسى على مدار تاريخ السينما المصرية، ورغم قلة مشاركاته وصغر مساحات أدواره إلا أن ذلك الفنان قد ترك بصمة كبيرة وعلامة لا ينساها متابعو ومحبو أفلام السينما المصرية.

والطريف أن مشهدا صغيرا في فيلم “آه من حواء” هو الذي صنع شهرة الفنان مصطفى الشريف ذلك الفنان الذي من النادر أن يعرفه أحد باسمه، ولكن المؤكد أن الجميع يعرفونه باسم “حلمي فهمي نظمي رسمي” ذلك الشاب الذي أحضره لمعي أو الفنان عبدالمنعم إبراهيم ليخطب أميرة أو الفنانة لبنى عبدالعزيز في الفيلم الشهير “آه من حواء” الذي أخرجه المخرج فطين عبدالوهاب سنة 1962، كما ظهر أيضا مصطفى الشريف في مشاهد قصيرة في عدد قليل من الأفلام، ومنها فيلم “ساحر النساء” مع فؤاد المهندس وشويكار.

وقد ولد مصطفى الشريف في يوم 17 مارس سنة 1933، والتحق بمراحل التعليم المختلفة حتى وصل إلى كلية الحقوق، إلا أنه لم يستمر في الدراسة بها وتحول إلى المعهد العالي للفنون المسرحية حيث التحق بقسم التمثيل والإخراج، وكانت بدايته الفنية في طفولته، حيث شارك في برامج الأطفال بالإذاعة المصرية، ومن الأعمال التي شارك فيها مسلسل “محروس بياع العرقسوس” وبعد تخرجه في المعهد رشحه للعمل بالإذاعة الإذاعي الراحل يوسف الحطاب.

اقرأ أيضا مها عمار نجمة “نجوم في كي جي تو” في عيد ميلادها 28

والفنان مصطفى الشريف هو الذي أنشأ قسم الدراما في إذاعة الأسكندرية، كما عمل مديرا عاما للتمثيليات في شبكة المحليات، وكان عضوا في لجنة الاستماع بالإذاعة، كما أسس مركز التراث الإذاعي، وبلغ ما قدمه للإذاعة تمثيلا وإخراجا ما يقرب من 150 مسلسل إذاعي و500 تمثيلية قصيرة و100 سباعية و100 حلقة من برنامج الأعلام، وظل الشريف يترقى في المناصب الإعلامية حتى وصل إلى منصب وكيل أول وزارة الإعلام، وكانت وفاته في يوم 23 يناير سنة 2014 عن عمر يناهز 81 عاما.

اقرأ المزيد الفنانة غدير عمر والمخرج نعيم الحمصي ..يخططان لمجموعة من الجرائم الغامضة

الإعلامية والمذيعة صفاء أحمد ” لا وجود لإعلام حرّ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: