مقالات

أيام معدودات ” كتبت نجلاء فتحي عزب

“‏تخيل أنّ ثلاثين يومًا قد تغير حياة إنسان تمامًا.. اللهمّ تقبل محاولاتنا، واغفر زلاتنا، واجعلنا على أحسن حالٍ تحبّه يارب.

قد ذكر الله تعالى الحكمة من مشروعية الصيام وفرضِه علينا في قوله : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمْ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ) البقرة / 183 .
أن الله تعالى لم يشرع حكماً من الأحكام إلا وله فيه حكم عظيمة ، قد نعلمها ، وقد لا تهتدي عقولنا إليها ، وقد نعلم بعضها ويخفى علينا الكثير منها .
الطعام والشراب مولدان للدم واذا أكل الإنسان وشرب جرت في جسده الدماء التي هي مجرى للشياطين”
فإذا صام وامتنع ضاقت عليهم فيصبح الإنسان رقيقا في مشاعره ويستسلم لفعل الخير ويرق قلبه للفقراء ويشعر بمدى قهرهم وهوانهم.
أيضا تعويد المؤمن على الإكثار من الطاعات ، وذلك لأن الصائم في الغالب تكثر طاعته فيعتاد على ذلك .
شهر رمضان ليس للاستمتاع
ولكنه للانتفاع
دربوا النفس على كبت الأنا فيكفيها معظم شهور السنه
في رمضان
تكبح الشهوات فتشعر بالصفاء والنقاء والشفافية
فيخف وزنك ويثقل عملك
وتنتفع وترتقي فتسعد
السعادة ليست
إلا في العبادة
لا يوجد أجمل من هذه الأيام في شهر رمضان نفحات من رب العالمين فلنقتنص منها السعادة.
إن أردت أن تسبق القائم الصائم، فاحترز من الذنوب، ويشمل هذا:
صيانة اللسان عند ذكر الناس بل نذكر وكثيرا رب الناس، وصيانة البصر عن النظر إلى المحرمات على الشاشات وفي الطرقات وفي الخلوات بل وفي كل مكان حتى مع أنفسنا.
“الصيام عن النفاق والحقد و الشر و الأذى و كسر الخواطر قبل الصيام عن الطعام.”
فالحمد لله الذي جعل لنا بابا للخير يفتح كل عام ليغسل الله به ذنوبنا ويقوي إيماننا .
الحمد لله اللطيف بعباده فيهبهم الخير ويجعل لهم فيه مواسم .
ويبشرهم بغفرانه ورحمته ويعدهم بالفوز بالجائزة ويعطيهم العيد نصرا وسرورا .
تقبل الله صيامنا و صيامكم الحق واعطانا Naglaa Fathy وأعطاكم اكثر مما يعطي السائلين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: