مقالات

حاتم عبد الحكيم يكتب : مغاير للذي تربينا عليه وتوارثناه

لدينا – نحن البشر – تنوع واختلاف بالطقوس والطقس .

فالطقوس غير ثابته بأفكارنا تجاه الله وتعاليمه ، كما لدينا التنوع بالطقس والمناخ وبالثقافات والعادات والتقاليد وأساليب التعايش .

فمجرد تغيير أفكارنا التي تقتنع بها عقولنا وتتقبلها قلوبنا لا يعنى أن يسب ويهين بعضنا بعضا فالبحث ومحاولة اكتشاف طريق الحكمة هو مسلك الطريق الصحيح الذى يُحتمل أن يكون مغايرا للذي تربينا عليه وتوارثناه .

فإن كنت بالفعل تريد لمن يهمك ويشغلك الأفكار التي يسعد بها من وجهة نظرك فقدم له قناعاتك وأمده بمعارف آخرين إن كنت ممن لا يملكون القدرة على إقناعه ، وفى الوقت نفسه تأمل بأفكاره التي تبناها مؤخرًا فقد تعينك على إشارات وتنبيهات لإضاءات جديدة غائبة عنك وعن الآباء والأجداد

اقرأ أيضا أسرار تكشف إن كان ابنك مدمنا أم لا

“كتبت عن المهمشين فشهروني” خطاب معوض خطاب حبيب المهمشين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: