2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

7/17/2018

مظهر أبو النجا " عاشق المسرح ومُضحك الزعيم وياحلاوة

مظهر أبو النجا " عاشق المسرح ومُضحك الزعيم وياحلاوة


كتبت
       دعاء سنبل

مظهر أبو النجا سطع نجمه  في آواخر السبعينيات وعلى الرغم من أنه لم يُمنح دور البطولة طوال مشواره الفني ، إلا أنه حقق الشهرة من جملة بسيطة ، كان لها صداها لدى  الجمهور، والذي ما أن نتذكرها نتذكر  اسمه وهيا "يا حلاوة".

ولد صاحب جملة "يا حلاوة" في 12 يوليو 1940 في مركز شربين في محافظة الدقهلية، ومنذ نشأته وهو يحلم  بالفن والتمثيل ، وما لم يعلمه الكثيرون عنه  أنه بدء مشواره مع الفني بالغناء للمطرب الراحل فريد الأطرش أمام الجماهير فوق سطح منزله في الإسكندرية، وذلك لأنه كان يحبه جدا، لدرجة أنه كان يصفف شعره على طريقته.




ولكنها كانت بداية غير موفقة بالمرة لمظهر أبو النجا؛ أثناء غنائه أمام ألف نسمة، قام الموسيقيين في الحفل بإلقاء آلاتهم، وفوجئ بمنظم الحفل وهو يقول له أمام الجمهور: "إنت إيه اللي بتعمله ده ؟؟"، 
أنت لا شكل ولا صوت ولا حاجة خالص، مين خلاك تغني؟"، ثم سمع الأشخاص المستمعون له تخبره بأن صوته مزعج للغاية، لتكون هذه هي أول وآخر مرة يخوض فيها تجربة الغناء ، ويصاب باكتئاب لمدة ثلاث سنوات.

إلا أن هذه التجربة الفاشلة لمظهر أبو النجا لم تمنعه من تحقيق أمله و عن المحاولة من جديد لتحقيق حلمه في الفن.

عمل مظهر  في شركة نسيج أسمها "كابو" بالإسكندرية بمنطقة الحضرة القبلية ، وأثناء عمله وجد إعلانًا في الصحف عن مواهب تمثيلية ، والذي كان نصه كالآتي  "من يجد فى نفسه القدرة على التمثيل يأتى إلى قصر الحرية بالإسكندرية"، وبالفعل ذهب أبو النجا ليجد فى اللجنة محمود دياب، والمخرج حسن عبدالسلام، والممثل حمدي غيث، وبعد الاختبار قال له حسن عبد السلام: "أنت خسارة تعالى مصر" ، وبعدها علمه التمثيل ،  وبدأ معه العمل في مسرحية "سيدتي الجميلة"، من بطولة فؤاد المهندس وشويكار، وكان هناك ممثلا آخر قبل مظهر يقدم الدور الذي يؤديه في المسرحية، ولكن حسن عبد السلام شطب الدور من النص، وعندما ذهب إليه أعاد الدور مرة أخرى ليقوم به مظهر ، وسمع فؤاد المهندس يسأله: "جبت الولد ده منين يا حسن الولد ده كويس".





وعمل أبو النجا  مع "عمالقة الفن " يوسف وهبي وإسماعيل ياسين
تصادف أن يكون أول وقوف لمظهر أبو النجا على خشبة المسرح أمام أمام يوسف وهبي، عندما أسس فرقة "إسكندرية المسرحية"، وكان وقتها مازال مبتدأً ، بينما كان يوسف وهبي  هو فى قمة مجده وعظمته الفنية.

وعندما صعد على خشبة المسرح أمام "يوسف وهبي "، ضاع الكلام منه بسبب هيبة العظيم" يوسف بك وهبي " فأخذ الملقن يقول له: أنطق  ولكنه تاه عندما رآه ،  فتوقع وهبي أنه ممثل صامت ولكن بعد  فترة من الصمت بدأ مظهر في ترديد حواره ، وبعد انتهاء العرض فى ذلك اليوم أختفى في كواليس المسرح خوفا من يوسف وهبي كي يوبخه على ما فعل ، ولكنه وجده يضع يده على كتفه، وقال له: "برافو عليك يا ابني" .

طالما أعتبر مظهر أبو النجا المسرح عمره ، لدرجة أنه خاص تجربة الإنتاج المسرحي ولكن ضاعت أمواله كلها بسببه.

وقدم مظهر أبو النجا العديد من العروض المسرحية بالأقاليم ، لدرجة أنه كان يُطلق عليه "ممثل المحافظات"، لأنه يذهب إلى الناس في عقر دارهم ، وكان يقوم باستئجار سرادق في أي خرابة ويحوّلها لمسرح، والتذكرة قيمتها خمسة جنيهات .







ولادة جملته الشهيرة "يا حلاوة"  كانت سبب أنطلاق مظهر أبو النجا على شاشة السينما من خلال المخرج محمود فريد، الذي اختاره لتجسيد دور فلاح يتقدّم لمعهد أمناء الشرطة في أحداث فيلم "شياطين للأبد" ، من إنتاج 1974، وهو من بطولة عادل إمام، وناهد شريف، وصفاء أبو السعود.

وأثناء التصوير، جاء كاتب الفيلم "بهجت قمر" لمظهر أبو النجا لكي يخيره بين أربع جمل لكي يختار منها لكي يرددها في الفيلم، من أجل أن ينال شهرته من خلالها، وهي "يا لهوي"  و"يا خرابي"  و"يا خراشي" و"يا حلاوة"، ليستقر أبو النجا على الأخيرة، ويرددها 12 مرة في الفيلم، وتحدث نجاحا مدويا وغير متوقع على الإطلاق!

ولم يكن يدري مظهر أبو النجا أن جملة "يا حلاوة!" هي السبب وراء تعاقده على بطولة ثلاثة أفلام من بعدها، وأن تظل محفورة في ذاكرة أجيال متعاقبة من الجمهور.

وأكد مظهر أبو النجا في لقاء تلفزيوني له في أحدى البرامج  أنه لا يوجد فنان قادر على تقليده وهو يردد جملة "يا حلاوة " سوى واحد فقط، وهو عادل إمام.

 الوحيد القادر على إضحاك "الزعيم"
تربط بين مظهر أبو النجا وعادل إمام علاقة قوية ، بخلاف إشتراكهما في عدد من الأعمال ، ومنها "شياطين للأبد"، و"البحث عن المتاعب"، وكان آخرها في مسلسل "مأمون وشركاه" في رمضان 2016، إلا أن أبو النجا دائما ما يؤكد أنه الوحيد القادر على إضحاك "الزعيم" بحسب تأكيده له شخصيا.

 ساعدت نشأة مظهر أبو النجا في الأرياف  "الدقهلية "على تقديم الأعمال الكوميدية بشكل مختلف ومميز، خصوصا أدوار العمدة والصعايدة، ولعل من أشهرها في فيلم "رمضان مبروك أبو العلمين حمودة" مع محمد هنيدي، في مشهد "ربّاني"
كان مرشح لعمل شخصية سامي عنان فى أحد الأعمال توفى قبل تجسيدها .





 تزوج بعد قصة حب كبيرة ،   من داخل الوسط الفني، و زوجته أسمها" آمال حلمي" ، وهي من طنطا ، وتعارف عليها على خشبة المسرح، أثناء تقديم رواية من بطولته اسمها "لوعة يا بيه"، 
وأثمر زواج مظهر أبو النجا وزوجته عن أربعة أبناء، هم إسلام، وأحمد، وريم، وعمر الذي يعد الوحيد الذي ورث عنه حب التمثيل، وهو خريج كلية الإعلام، وشارك في عدد من الأعمال الفنية، أبرزها مسلسل "خطوط حمراء" مع الفنان أحمد السقا، والجزء الرابع من مسلسل "سلسال الدم"

توفي مظهر أبو النجا صباح الإثنين الموافق 1 مايو 2017 بأحد المستشفيات الخاصة، عن عمر يناهز 75 عاما بعد صراع مع المرض حيث عانى من مرض الفشل الكلوي في الفترة الأخيرة .
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين