2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

10/02/2018

رأي شخص ما فيك ليس بالضرورة أن يكون واقعك


رأي شخص ما فيك ليس بالضرورة أن يكون واقعك






كتبت / ريما السعد


كثير من الأشخاص حولنا يعانون من وجود إعاقات إما ذهنية أو جسدية، ولكن نرى أغلبهم يواجه إعاقته ويتحداها ولا يسمح لها أن تكون عائقاً بينه وبين تحقيق أحلامه،بل على العكس نراه يتخذها حافزا للنجاح والتطور، أما عن الإعاقة الحقيقية فنجدها في المجتمع وثقافته أكثر ما نجدها في أصحاب الإعاقة نفسهم .

الإعّاقة الحقّيقة لا تكون في الشخص المعاق نفسه إنما تكون في المجتمع الذي يرفض وجوده

"ليس براون " صنف من المعاقين ذهنياً وتغير بعد أن قال له المعلم " رأي شخص آخر فيك لا يجب أن يكون واقعكَ " 

فنهض من الفقر إلى التفوق والنجاح ، وأصبح محاضر تحفيزي ، وكاتب ، راديو دي جي ، وعضواً في مجلس نواب أوهايو كمحاضر تحفيزي ، استعمل جملة أنه ممكن وعلم الناس إتباع أحلامهم كما تعلم هو 

من هنا سوف أحدثكم كيف تغيرت حياتّ ليس براون كما رواها هو وكيف وصل الى ما هو عليه 

رأي شخص ما فيك ليس بالضرورة أن يكون واقعك

ليس براون يروي قصته


صنفوني متخلف ذهنيا أرجعوني من الصف الخامس إلى الرابع وبقيت على هذا التصنيف حتى وصلت المرحلة الثانوية ، ليس لدي شهادة جامعية لكني قابلت معلم غيرَ حياتي في يوم واحد ، كنت أنتّظر أحد الطلاب وعندما دخل المعلم الفصل قال لي : أذهب إلى السبورة وأكتب ما أملي عليك 

قلت لا أستطيع سيدي لأنني من الطلاب المتخلفين عقلياً 

عندها قام من خلف مكتبه ونظر نحوي وقال : لا تقل ذلك مرةً أخرى " رأي شخص مافيك ليس بالضرورة هوَ واقعك 

وعندما قال لي ذلك قلبي بدأَ ينبض بسرعة ، الدموع بدأت تنهمر من عيني ، هذا الكلام كان من أجلي 

قال لي : أريد منك أن تتدربّ كل يوم كمقدم برامج للراديّو 

وبينما كنت أعمل على تطوير نفسي قدمت لوظيفة منسق تسجيلات لدى WNB في ميامي ذهبت لشخص اسمه ميلتّن بانرّيل قلت له : كيف حالك ياسيدّ بانرّيل ، أريد أن أعمل منسق تسجيلات نظر لي وقال : هل لديك خبرة في الراديو ، ليس لدي أي خبره ، فقال : لا تتوفر لدينا وظائف

رجعتُ للأستاذ واشنطن وأخبرته بذلك فقال : أغلب الناس سلبيين جداً وهم يقولوا "لا " سبعة مرات قبل أن يقولوا " نعم " ارجع مرة أخرى ، ذهبتُ مرة أخرى وقلت : كيف حالك سيد بانرّيل اسمي ليس براون قال : اعرف اسمك ماذا تريد 

قلت : هل لديك وظيفة منسق تسجيلات 

قال : لم أخبرك أمس أنه لا يوجد 

قلت نعم أخبرتني لكن لا أعرف ربما فصلتم شخصاً أو طردتم شخصاً من العمل 

قال لم نطرد أحداً أغرب عن وجهي هههههه 

عدت ُ في اليوم الثاني وكأني لأول مرة أراه مرحباً سيد بانريل 

نظر إلي بغضب وقال لي إذهب وحضر لي قهوة فقلتُ حسناً سيدي ، ذهبت وأحضرت القهوة وبعدها أصبحت أّحضر له الغداء والعشاء وأذهب إلى غرفة التحكم وأقدم الطعام للمذيعين ولا أغادر حتى يطلبوا مني 


رأي شخص ما فيك ليس بالضرورة أن يكون واقعك

إقرأ المزيد  جمعة الشوان العميل المزدوج جندته مصر واخترق الموساد الاسرائيلي 11 عاما



أحد أيام السبت بعد الظهر كنت ُ في القناة 

كان مذيع في القناة اسمه روك أثناء البث المباشر كان يشرب الكحول ، استمريت في مراقبته من خلال زجاج غرفة التحكم 

كنت شاب ومستعد ، بعدها رن جرس الهاتف وكان المتصل المدير العام قال لي : روك لا يستطيع إنهاء برنامجه قلت له أعرف 

فقال لي هل يمكنك أن تحضر مذيع آخر نعم سيدي 

أنهيّت الاتصال وقلت لنفسي الآن لابد أن يعرف أنني مجنون 

أتصلت على أمي وصديقتي كساندرا وقلتُ شغلا الراديو وأنا سوف أتكلم على الهواء مباشرةً 

اتصلت بالمدير مجدداً وقلت سيد كلاين لم أستطيع إيجاد أي شخص فقال : يافتى هل تعرف كيف تتعامل مع جهاز التحكم فقلت : نعم سيدي فقال أذهب لكن لا تقل شي قلت حسناً سيدي 

لم أطق الانتظار جلست خلف الطاولة المتحركة وقلت : إسمعوني هنا معكم او بي تربل بي هذا لقبه ليسل براون زعيم تشغيل الأغاني لم يكن هناك أحد قبلي ولن يكون هناك بعدي ممايجعلك الوحيد والأوحد ، شاب يافع لأقدّم لكم أغاني موثقة ولائقة لأقدم مايرضيّكم وكل ما هو مثير ، أنظري إلي ياصدّيقتي أنا أحبك 

يجب أن تكون جائعاً ، لذا سيداتي وسادتي أن كنتم تريدون جعل حلمّكم يصبح حقيقة ، الأشخاص اللذيِن يركضون خلف أحلامهم يعرفون أنه ممكن أن تعيش حلمك ، من الضروري أن تكون متيناً وقوياً ومبدعا




رأي شخص ما فيك ليس بالضرورة أن يكون واقعك

الأشخاص الذين يعيشون أحلامهم هم الذين يبحثون عن الناجحين ليربطوّا أنفسهم بهم 

ويقولون بداخلهم لن ينتهي الموضوع حتى أفوز 

الأشخاص الذين يسعون خلف أحلامهم يعرفون أنهم سيواجهون فترات صعبة لكنهم يستمرون ، لأنهم يقولون لأنفسهم أنا المختار مهما كان صعب ومهما يصعب الأمر سأنجح 

لابد أن تعلم أنك تملك العظمة بداخلك ومسؤولية لتحقيق هذه العظمة وبأنّك تستطيع أن تجعل والديك فخورين ومدرستك  يمكنك أن تصل لقلوب ملايين البشر ولن يكون العالم كما كنت تعرفه من قبل لإنك سلكت هذا الطريق 

لقد كان الأمر صعب أن أتحدث إلى الناس وواجهت أزمات مالية في حياتي ، كنت أتأخر في تسديد فواتيري 

وأتأخر في تحقيق أحلامي وأستمّر في ترديد يمكنك أن تعيش حلمك لقد كان في منتهى الصعوبة ، أن أحفز نفسي كل يوم تؤّمن بأنه يمكن النجاح وتمر أوقات أشكك في قدراتي وكنت أسأل نفسي هل يمكن فعل هذا ؟ 


سمعت صوت بداخلي يقول أنت الأفضل 

لا تتخلى عن أحلامك بالاستمرّار نحو الأمام ويوما ما سيكون لي برنامجي الخاص كانت من المستحيلات 

رأي شخص ما فيك ليس بالضرورة أن يكون واقعك

من مدينة ليبرتي من منزل قديم وفقير لم أعرف أمي وأبي 

كانت أحلامي من المستحيلات بدون شهادات ومصنف من المتأخرين ذهنياً لكني واصلت بالركض إتجاه حلمي وحققته

لاتتوقف بالركض نحو حلمك 

وإذا أردت شيئا بقوة لتخرج وتحارب لأجله سهرت ليلاً وصباحاً له ، أعطيته وقتك وسلامتك ونومك لأجله كان كل حلمك ومخططّك حوله والحياة تبدو جافة وعديمّة الجدوى بدونه وإذا كنت بكل سرور تتعب لأجله وتعرق لأجله وتخطط له وتخسر كل ما تملك من بدائل لأجله

إذا كان كل من الفقر والعواقب والمرض والألم وجسّدك وعقلك لن يعيقك عن تحقيق ما تريد بصرامة وثبات بمساعدة الله ستحصل عليه




إقرأ أيضا أوبرا وينفراي أسطورة تكتبها الصعاب






التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين