حياة الفنانينعام

رساله الي ادم



يا أدم 
 لماذا تهرب من الحديث مع حواء ودائم الفشل في فهمها و الإنصات اليها؟



فالانصات هو سحر الحياه وترياق الالام

حقا نحن بنات حواء نحب الحديث لأنه الوسيله الوحيدة للتعبير عن ما يجتاحنا من الم أو حزن أوحتي فرح و سعادة 

فنحن بحاجة لمن يحتوينا في لحظات صمتنا قبل ان نتكلم
 
فإن لم تكونوا أنتم فمن لنا ؟
اجدران بيت هالكه ؟ أم ابوابهاالمغلقه ؟

بقلمي
مها نور

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: