عام

لحظة غفله.



لحظة غفله.
بريد القراء أعداد: هويدا صابر

مافيش حد فينا ما بيغلطش ولا كبير علي الغلط وأنك تعترف بغلطك وتصلحه بينك وبين نفسك علي أمل أن ممكن تلحق شئ غالي عليك قبل مايروح منك دا منتهي القوه والثبات ، ودي مشكلة السأله ع م:
أنا زوجة عندي 49 سنة متزوجة بقالي 21 سنة وعندي بنتين واحده 19 سنة والتانية 16 سنة مشكلتي بدأت لما بنتي الصغيرة سمعت والدها أكتر من مره بليل بيكلم واحده علي الموبايل في الصاله وسمعتهم بيتفقوا علي الزواج في أقرب وقت البنت أترددت تقولي خوفا علي البيت وعليه وفي الأخر كان مسافر لشغل 3 أيام ، البنت صارحتني بكل حاجه وقالتلي ماتزعليش ياماما ، وبعد ما سمعتها كأني حصلي شلل في جسمي كله مش عارفه أفكر ولا أتصرف دخلت أوضتي وعيطت عياط هستيري وأفكرت أنه كان حب عمري وذكرياتنا وفي لحظه فكرت أرجعه أزاي لأني حسيت أني قصرت معاه الفتره الأخيرة ، نزلت اشتريت لبس وغيرت في نفسي وصبغت شعري واهتميت بنفسي ومظهري أكتر وأبديت أقلل في وزني شويه شويه وبطلت أشتكي في اي شئ وهو موجود في البيت وافتح معاه حوارات عامه ، ورايح فين ينفع أكون معاك ، ورجعت معاه زي ما كنا الأول وأحسن وانا جوايه أمل أني أكسب التحدي أللي أتحديته لنفسي وأكون قوية وأقدر أرجعه ليه ولبيتي وأحافظ عليه كمان ، وفعلا ياأستاذه نجحت الحمدلله وسابها وسمعته مره وهو بيقولها أنا خلاص رجعت بيتي وماعنديش أستعداد أخسره كل أللي كنت مفتقده لقيته فيه ، أنا سعيده بنجاحي دا لكن جوايه هاجس أنه خاني في لحظة غفله مني فابخاف وخوفي بيخليني أقصر لحظات وأرجع أفوق ، أنا كده كنت صح ولاغلط والخوف دا طبيعي؟؟
——————–
السائله الكريمة
 أنا بشكرك أنتي بهرتيني بتفكيرك رغم أنك وصفتي أن صدمتك أصابتك بالشلل يعني كان التفكير وقتها صعب جدا عليكي ورغم دا كله فكرتي بإيجابيه وماتكبرتيش علي الغلط وأعترفتي لنفسك أن في تقصير عندك لازم يتصلح وبالفعل بأصرارك وعزيمتك نجحتي وكنتي مثال نموذجي للزوجة أللي خافت علي بيتها وحافظت عليه صدقيني موقفك دا يتدرس لزوجات كتير وقعت في نفس مشكلتك وبدل مايصلحوا ويحاولوا ويكفي ليهم شرف المحاوله حتي لو الزوج مارجعش كان الكبر سيد الموقف ومافيش حد ماعرفش ان زوجها خانها لدرجة أنها بتوصل لانهاء العلاقه بينهم أو لو كملت بتكون بمشاكل أكتر من الأول وشك وخناق والزوج بيكون عنده أجرأ من الأول ، أما أحساس الخوف ماتديش ليه أي أهتمام خليكي أقوي منه عشان أستمرار نجاح حياتك الزوجيه أللي حاولتي تحافظي عليها ونجحتي ، وربنا يحفظك وتكون أمورك كلها في أفضل حال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: