حياة الفنانينعام

أنا و الشموع 




أنا و الشموع 


بقلم: مها نور
كل الشموع تحترق مرة ليري الناس الدنياعلي ضيائها
أما أنا فأحترق الاف المرات لأراك بجانبي وقتها
احرقني كماشئت فدموعي سوف تطفي وتضمد الامي حينها
لكن… احذر أن تحرق قلبي فلا سواك بدخله إلي المنتهي
فإن احرقته دمرتنا سوياً وإن رويته بحنانك ازهرت الدنيا وما حولها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: