عاممقالات

يا بخت من كانت .. حماتها ملاك

تقرير دينا السعيد 

وأخيراً مر عام جديد وجاء عيد الأم هذا الإحتفال الذى ظهر في مطلع القرن العشرين و تحتفل به الدول الغربية والعربية ولكن بتواريخ مختلفة لتكريم الأمهات التى ربت أجيال وقدرها الله على الأمومة ، ونحن في مصر نحتفل في ذلك اليوم الموافق 21 مارس وفقاً للإعتدال الربيعي .

ويأتي يوم عيد الأم كإجازة  تكريم لها مع أن الام لا تستحق يوماً واحداً بل سنوات حتى بعد مماتها بدل تكريمها وذكراها ، و يرتبط هذا اليوم بالهدايا للأم والأخت الكبرى ولا ننسى أيضاً أن المتزوجه مطالبه بشراء الهدايا لحماتها المصونة ومدرسات أولادها .

وهنا نتحدث سريعا عن حنانك أيتها الزوجة معذورة الحال فالإحصائية تقول أن تكون أم الزوجة وتظل حماتها ترافقها بعمر أكثر وتظل تستمر في شراء الهدايا والرضا والتودد حتى يتم إعجاب حماتها المصونة ارضاء زوجها أيضا  ( ويا بخت من جالها  حماتي ملاك ) ولا جالهاش مفتش كولومبو .

وفي عيد الأم عليكي سيدتي الحرص جيداً في اختيار أهم الهدايا التي تليق بحماتك خاصة في تلك اللحظة الحرجة حتى تخرجين بسلام فهناك حموات لو اعطيتي لها نورعينك تخربهم لكي فأحرصي ودققي في تلك اللحظة.


  تعالوا معنا نعرف من الزوجات ما أهم الهدايا اللاتي قدمت لحمواتهن: 

أ. م قالت : احترت كثيرا مع حماتي خاصة أخشى من ذوقها ولا يعجبها العجب ولا الصيام في رجب ، فقد جئت لها في العام الماضي بقطعة قماش نفيسة الثمن ومع ذلك تتركها في الدولاب .

د.ع : حماتي  شخصية احسد  عليها فبعد وفاة والدتي منذ عشر سنوات لم تتركني في أصعب واشد مراحل حياتي لذلك لم تهتم بتفاصيل الهدايا وترضى لو بقليل فقد تحملت أولادي كثيرا وقامت برعايتهم أثناء عملي وسفر زوجي لذا  أنتظر كل عام موعد عيد الام وأحضر لها مفاجأة للاحتفال بها وهديتها  هذا العام رحلة إلى أجمل المنتجعات السياحية  إضافة إلى زوجي يحجز لها عمرة  في رمضان القادم .

وتقول س. م : هدايا عيد  الام  تهلكني كل عام خاصة مع زيادة الأسعار فقد قمت بشراء هدية لامي والمدرسات ابنائي  وحماتي وأكثر الهدايا التي اهلكتني ( حماتي ) فوالدتي سيدة طيبة ترضى بالقليل بالعكس تبوخني كلما رأتني  اقدملها هدية في عيد الأم أنا حماتي  ( مدوباهم اتنين ) هدية واحدة لا تكفي والفلوس على الله.

وأخيرا بعد الآراء المتناقضة الحلو منها والمر سريعاً نستعرض معكي سيدتي أهم الهدايا  المناسبة واختاري ما يناسب شخصية حماتك :

عليكي بشراء مفروشات المنزل والحمام أو ساعة حائط غيرها من قطع التحف كالشمعدان والكريستال أو أجهزة منزلية كالفرن الكهربائي او الشواية وما يشبه ذلك ، وعليكي اختيار آخر شراء مستلزاتها الشخصية سواء من ملابس خارجية أو داخلية من عباءة وشنط وحذاء.

واذا فضلتي  أفكار جديدة عليكي بعمل أشهى الاكلات المحببة إلى قلب حماتك واحجزي لها  في أحد المنتجعات الصحية لعمل  المساج والاهتمام بالشعر والبشرة لعودتها ولو 10% إلى مرحلة شباب في هذا اليوم التاريخي التكريمي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: