أخبار وفنعام

سفراء نادي النوايا الحسنة يدينون تصريحات المفوض السامي لحقوق الإنسان



سفراء نادي النوايا الحسنة يدينون تصريحات المفوض السامي لحقوق الإنسان

? سامح عبده

أصدر رئيس نادي النوايا الحسنة الدولي المهندس طارق حمدان بياناً صحفياً مشتركاً مع عدد كبير من منظمات المجتمع المدني الدولية وعدد كبير من مشاهير سفراء النوايا الحسنة حول العالم من مصر:- ( هاني شاكر – محمد صبحي – وائل الابراشي – محمد فؤاد – صفية العمري – إلهام شاهين ).


ومن جنوب افريقيا:- ( أكرم صبري ) ومن البحرين ( الشيخة نورا آل خليفه ) ومن الامارات ( الشيخة عهود المعلا – الشيخة عائشة القاسمي ) ومن المكسيك ( ريكي رافان ) ومن السعودية ( الشيخ فهد القرني ) ومن الدنمارك ( راؤول ماتمين ) ومن العراق ( يونس الراوي ) ومن ايطاليا ( ماري كلاود ) ومن سلطنة عمان ( نادية البلوشي ) ومن فرنسا ( شاليمار الشربتلي ) وقال سفراء نادي النوايا الحسنة في البيان الصحفي:-
بصفتنا سفراء للنوايا الحسنة وممثلين لمعظم أطياف المجتمع المدني ومتحدثون باسم منظمات دولية تخدم البشر والانسانية، فنحن نستنكر وندين التصريحات التي أدلى بها المفوض السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد والخاصة بحقوق الانسان في مصر، حيث ذكر أن الحكومة المصرية عندما أعلنت حالة الطوارئ المؤقتة في البلاد فهي تساعد على الإرهاب والتطرف، وهذا مخالف للواقع الحقيقي الذي تعيشه مصر، لأن مصر حكومة وشعباً قد أخذوا على عاتقهم مسئولية ردع التطرف والارهاب وأن حالة الطوارئ المؤقتة في مصر قد أصدرها مجلس النواب المصري الذي يمثل الشعب المصري وهي مرحلة زمنية مؤقتة تساعد الحكومة والشعب على محاربة الارهاب الذي تعاني منه مصر والعالم، وطالب سفراء نادي النوايا الحسنة المفوض السامي لحقوق الانسان بالامم المتحدة بضرورة الإعتذار لمصر عن هذه التصريحات المغلوطة والغير مبررة ضد مصر وخاصة أن الارهاب ظاهرة عالمية تضرب معظم دول العالم لكن مصر هي الدولة الأولى في العالم التي تصدت لهذه الحرب القذرة التي لا تعرف معنى للانسانية.
ومن جانبه قال رئيس نادي النوايا الحسنة الدولي أن التصريحات التي قالها المفوض السامي لحقوق الانسان هي لغط ولا ترتقي أن نسميها تصريحات ولا يجب أن تصدر على لسان شخص مسئول حملته الجمعية العامة للأمم المتحدة أمانة ثقيلة ليكون المفوض السامي لحقوق الانسان، فجميع ما قاله في حق مصر كلام مغلوط ويفتقد للمعايير والقواعد الدولية المتبعة في إصدار مثل هذه التصريحات، لأنها تفتقد المصداقية وتعبر عن وجهة نظره المريضة، حيث تناسى في تصريحاته ما تعانيه مصر من التطرف والارهاب وما تبذله مصر من جهد وتضحيات من أجل محاربة الارهاب الذي امتدت أنيابه الى معظم دول العالم، كما وجه رئيس نادي النوايا الحسنة إنذارا شديد اللهجة إلى المفوض السامي لحقوق الانسان وأكد فيه أنه في حال تكرار مثل هذه التصريحات المغلوطة ضد مصر فلن يقف سفراء نادي النوايا الحسنة مكتوفي الأيدي ولكن سيكون هناك تصعيد للشكوى بالجمعية العامة للأمم المتحدة وسنثبت فيه تحيز واضطهاد المفوض السامي لحقوق الانسان ضد مصر، وقال رئيس نادي النوايا الحسنة الدولي إذا كان الأمير زيد بن رعد يهدف من تصريحاته إلى تشويه صورة مصر على المستوى الدولي فنحن نملك الكثير والكثير من الأدله والمستندات التي نستطيع أن نكشف بها عن نشأته وشخصيته وعائلته الأردنية وأمه السويديه وزوجته الأجنبية ساره بتلر، ولكننا لا نميل إلى إستخدام هذا الأسلوب الذي يشوه صورة الأشخاص وإنما ندعوه بالحسنى للتعقل والتدبر في تصريحاته المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: