عاممقالات

خدعوك فقالوا “بتحبها”


بقلم: آية راضي 
كنت قاعد مع صحابك وسط لمة كويسة..شوفتها حبيتها قولت ايه المشكلة !!
نجرب…هي مرة…هقدر أبعد وقت ما أزهق..هقدر أحط حد.
حلو يلا لقيت صحابك بيقولولك دي حلوة جدا يلا روح مستني ايه احنا قولنا هي مرة.
لما مسكت فيها غلبتك كنت فاكر إنك أقوي كنت فاكر إنك واعي طب تمام.
إنت فين دلوقتي….
إنت شاب بائس شاب عاطل في القهاوي عاش حياته شاب ناسي إن في عمر و حياة محسوبين عليه بص شوف حواليك يا بيه والدتك..أختك…حبيبتك مش هتأذيهم ب دي !!!
هي السيجارة فعلا شدتك بس ليه و علي ايه ضعفت !!
هي مش بس بتدمرك…بس متقولش عودتك إنت بترضي غرور حضرتك قبل ما نقولك إن السيجارة أسرتك !!
و هما من جهلهم فهموك إن إنت بتحبها و إن عادي تروحلها و إنت راجل فوق كبرت ازاي هتمشي و هي مش في ايدك أصل هما مفكرين إن دي علامات رجولة.
بس هي هتأذي فعلا هتأذي نفسك أولا ثم شوف يا سيدي من بيحبك شوف ولادك لما تبقي قدوة ليهم شوف مراتك..شوف و شوف.
متخليهمش يخدعوك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: