شعر وحكاياتعام

رمقتني بنظرة


صائغ القوافي الشاعر 

فهد بن عبدالله الصويغ
رغم حشد الناس بمحفلهم
رمقتني بنظرة ذات شجون
حركت بها بقايا قلب ساكن
أسرته بسهم قد كان مسنون 
تلك عين إن أرادت غرامآ
فبنظرتها تقول له كن فيكون
أجمل عين إن إليك نظرت
و أعظم فتنة من أعظم فتون
بلحظها الفتان فيك إنتشرت
فتصبح بثواني بلا عقل مفتون
كأنها خلقت من ماء ورد
أو كأن رحيق الورد بها معجون
أعظم وصف للحسن هو وصفها
فلم أجد في وصفها علم يكون
الطير تحت أقدامها ينشد طربآ
والأزهار من حولها تصد العيون
ألقت علي بها تحية جعلتني
تائه فاقد للوعي و كأني مسكون
حاولت اغماض عيني فلم أقوى
فجاذبية حسنها فاقت الفنون 
عظيم إن اذنت لي يومآ بغرامها
ولا ضير إن خلقت لها لأكون
مدير قسم الأدب والشعر

علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: