أدم وحواءعام

رسالة من امرآة “صاحب الألم”


بقلم : داليا طه
عندما تتالم وتشتكي من شئ قدمك دائما تاخذك الى الطبيب وهناك ممكن تكون عندك نوع من النوعين يامرض مزمن يامرض طارئ ولو طارئ حبه ادويه والموضوع يخلص في التزامك ولكن لو مرض مزمن ماقدمكش يابطل غير انك تصاحب المرض كلمه دائما يقولها الطبيب لامراض المزمنه صاحب المرض وكلمه دى كتير بيحسوا ان الدكتور بيهرج او انه عادى بيقولها لعشرات المرضي في كلمه اساسيه في كلامه لكن بالنسبه لانسان مريض هو صعب مصاحبه المرض انا عايز حد يحس بيه ويشيل معايا شيلتى مش حد يقولى الكلمه دى لانه مش حاسس وفعلا صاحب الالم بعد مابيسمع حاله بيكتئب بيبقي رافض اى حد يقوله حاجه حتى الطبطبه وساعات بيستسلم والالم مادام ماصحبتهوش بيتفوق عليك كانه تحدي وفي ناس بتتحدى المها فعلا وكان المرض عدوها اللادود تبدا تنشط وكان مافيش الم يسترجعوا حياتهم ويشحنوا طاقتهم من القرب من الله اولا ثم يبدؤا يمارسوا نشاطهم وكانهم عندهم القدره يهدوا جبال حتى لو حد سليم حواليهم بيستغربوا نشاطهم الغير عادى ده قبل ماتسال نفسك انت انى نوع وتزعل من كلمه طبيب دور انت راضي بقضاء الله وقدره ولا لا مهما قالوا انك حتفضل كده مريض لا شفاء لك فهما غلطوا عارف ليه لانهم توقعوا من الله السئ مع ان الله بيختبر عبده مع ان الله بيعطي فرصه لعبده ان يمحي ذنوبه وان الحسنه بعشره امثالها وان الدعاء بيغير القدر وانك ممكن تكون وجودك في الحياه رساله وتكون عظه وعبره للى حواليك احسنوا الظن بالله ماحدش قالك صاحب المرض لكن اتقالك ان بعد العسر يسرا
رئيس قسم هو وهي : داليا طه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: