عاممقالات

المرأة تنتظر من الرئيس المزيد



 بقلم/ نجلاء الراوي
وعد السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بأن عام 2017 هو عام المرأة وقد شهدنا في بدايات العام تعين أول محافظ سيدة في تاريخ مصر ، وكان من نصيب المهندسة نادية عبده حيث تم تعينها محافظاً للبحيرة .
وتنتظرالمرأة المزيد من سيادة الرئيس قبل إنتهاء العام وتمكينها  في مختلف المجالات التي لم يسبق وأن أخذت فيها حقها كاملاً 

نعلم أن الرئيس عبد الفتاح السيسي لا يعد إلا ليوفي.. وأنه يقدر تماماً دور المرأة الرائد وأن بناء الأوطان يأتي بالمشاركة ..المرأة مع الرجل دون تميز أو تحيز وأن الذي يحكم تفوق أي منهما على الآخر تحقيق الإنجاز والنجاح .. ولتلك الأسباب كان إهتمام الرئيس بدور المرأة والعمل على تمكينها 
حيث حصلت المرأة على أعلى نسبة تمثيل داخل البرلمان وحصلت النساء على 14.59% من المقاعد بموجب الكوتة . 
قام الرئيس السيسي بتعين 14 سيدة ضمن ال 5% التي من حق الرئيس تعينها .
الدستور أراد أنصاف المرأة وتم وضع مادة المساواة بين الجنسين في جميع الحقوق المدنية والسياسية والإقتصادية والإجتماعية والثقافية ، وللمرأة الحق في تولي الوظائف العامة ووظائف الإدارة العليا في الدولة والتعين في الهيئات القضائية دون تميز ضدها .
الرئيس السيسي قرر إعادة تشكيل المجلس القومي للمرأة ليضم عدد الشخصيات والكوادر المعنية بحقوق المرأة .
المرأة المصرية في عهد السيسي ولأول مرة في تاريخ مصر الحديث أن تتولى سيدة منصب محافظ 
الرئيس السيسي ، كلف الحكومة وكافة أجهزة الدولة والمجلس القومى للمرأة بإعتبار إستراتيجية تمكين المرأة 2030 هى وثيقة العمل للأعوام القادمة لتفعيل الخطط والبرامج والمشروعات المتضمنة فى هذه الاستراتيجية، 
و أيضاً تكليف وزارة التضامن الإجتماعى والتنسيق مع كافة الأجهزة والمؤسسات المعنية بالدولة، بإطلاق مبادرة قومية للمشروعات متناهية الصغر، تمول من صندوق “تحيا مصر” ومن خلال بنك ناصر الإجتماعى لتحقق تمكيناً إقتصادياً للمرأة المعيلة والفئات الأكثر إحتياجاً ، على أن يتم تخصيص مبلغ 250 مليون جنيه لصالح هذه المبادرة.
كما كلف الرئيس الحكومة بإتاحة مبلغ 250 مليون جنيه لتقوم وزارة التضامن الإجتماعى لتوفير خدمات الطفولة المبكرة، بما يسمح للأم المصرية بالخروج للعمل والمساهمة في بناء الدولة مع الإستمرار فى التوسع فى برامج التغذية المدرسية .
المرأة المصرية رغم الصعوبات التي تواجهها من غلاء معيشي ومعاناة لكن للرئيس السيسي المنزلة الكبيرة في قلب كل سيدة مصرية وطنية .. قد تنتقد الخلل في بعض الوزارت وتنتقد الوزراء أنفسهم وتنتقد الأوضاع ..لكن أبداً لم تنتقد السيسي لأنها تعلم كيف يعمل من أجل الوطن والحفاظ عليه وتعلم جيداً أنه من أنقذه من الإنهيار والحرب الأهلية التي كنا سنصل إليها على يد جماعة الإخوان .
المرأة رغم  كل  الصعوبات فهي تصبر.. من أجل الخوف والحفاظ على الدولة ..هي تدرك جيداً ما يحاك للوطن وتتماسك ولن تعطي فرصة مهما كانت الظروف 
المرأة المصرية على يقين بأن الرئيس عبد الفتاح السيسي وعد وينفذ وتنتظر منه المزيد من التمكين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: