أدم وحواءعام

(رسالة من امرآة) اللمه الكدابه


بقلم مدير قسم هى وهو : داليا طه
اى انسان يكون ليه مكان سواء صغير او كبير ودماغه حلوه ومختلفه عن غيره يبدا يجمع عليه ناس ناس مع وناس ضد وناس بترقص على السلالم ناس فرحانين بيه وبافكاره الجديده والبناءه وحاسين انه حيعمل حاجه جديده عن اللى حواليه وناس بيكرهوا اى حد طالع جديد لانهم اتعودوا دايما على كل شيء قديم مافيش تجديد او تحديث لانهم بيخافوا من المخاطره ورايهم ثابت وقليل منهم اللى بيغير وجهه نظره واللى راقصين على السلالم دولا حاشيه الملك عاش الملك مات الملك تلاقيهم يصقفوا على اى حاجه وخلاص سواء صح او غلط ماعندهمش راى لان دماغهم بيضا جدا ودولا بتوع المصالح ومصلحتهم مع فلان لو ميزانه راجح عنده ولو الميزان راجح عند غيره حيميلوا لغيره للاسف النوع ده اسمه النوع الرمادى او نوع الحرباء اللى بتتلون مع البيئه اللى موجوده فيها 
وللاسف صاحب المنصب او صاحب الفكره في وقت الحياه عنده بتبقي ياابيض يااسود واول مايجمع عليه عدد يبدا ينظر لنفسه نظره انه هو اللى صنع المستحيل ويبدا يحس ان مافيش زيه وزى افكاره وللاسف المطبلاتيه بدؤا يكتروا وهو يبدا يشعر بالانا الانا عنده بدات ترتفع يتغر ان اى حاجه حيعملها او يفكر فيها او يقولها اكيد حتبقي مقبوله جدا لان اتعود ان ماحدش يوقفه ويقوله ده غلط او ده صح وفي الوقت مع كل الملهيات اللى هو فيها بينسي ان كل ده فضل ونعمه من الله وكل شيء لازم يكون بحساب وان اداله كده لاستخدامه فيما ينفع الناس وليس المنظره الكدابه اعرف وجودك في مكان اختبار عليت او بقيت زى شان اعرف علشان ده اختبار تحمد ربنا وتنفع الناس وتكون متواضع امام جبروت الله وماتكونش متغطرس ومتعالى وفاكر ان ربنا خلقه هو بس دون الناس والناس اقل لمه الناس حلوه بس بما يرضي الله اتعلم انك تتواضع لان من تواضع لله علي شانه وماتنساش قوم اكتير اتخسف بيهم لسابع ارض وبقوا عبره عبر الزمن من جبروتهم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: