شعر وحكاياتعام

همسات ليلية ……أوبرا الزمان

ج


       نهى نور
في ديمومة الوقت
التحمت خطيئتان
قسوتك –وكبريائي
تصارعا قليلاً
وتعانقا بالنهاية
فكان مخاض الفراق
جنيناً لقيطاً
وجعاً في البداية
وصار ضمن أجزائي
وقعت على سلالم متحركة
من الأيام
تشير إلى الوراء
جسدي من طين وماء
أتكيء على عكاز قلمي
أخطو على بحيرة من ورق
أمواجها تتطاير بالهواء
لتكفر بكل آيات العشق

ترسمني لوحة من ضياء
تكتبك شعراً
تكتبك نثراً
نصف قصيدة
بضع رواية
بحق دمعي الذي سال
كأمطار الليل السوداء
سأضع كحلاً غيره
وأتعطَّر
لأسير بأروقة قلبك
غواية
كل ليلة
وكل مساء
حين ارتدى انتظاري
تنورة الصمت
وضعت في عروة ثوبي
شهقة أقحوان
وحمرة خجل
على ظل ظلِّي
تنير المكان
تعثرت روحي
على سجاجيد الأحلام
فصرخ نبضي على
رجع ناي
يحكي الحكاية
بأوبرا الزمان

     مدير قسم الادب والشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: