شعر وحكاياتعام

حق الانسان


         أحمد عثمان توفيق
أذن يابلال
وسمع الملايين
صوت الأذان
بلغهم أننا
 عايشين بالاسلام والايمان
والأنسان من غير دين
مش أنسان
هو فيه بيت بدون عمدان
أهو الإسلام دين الانسان
والأنسانيه وتحقيق الأمان
بس الحقد والغل
برضوا من طبع الأنسان
يكفر يشرك يتوه كمان
يبقى أجير في ايدين شيطان
ينده مره وينكر سنه
ويقول
مفيش غير القرآن
مره ينادي يقول ياتحرر
يبقى الكل براحته
مفيش اديان
هو فيه بيت من غير عمدان
ولا أنسانيه بدون اديان
والإسلام اصل الأديان
قرآن سنه تفسير وفقه كمان
شهاده وصوم وصلاه وزكاه
وحج لمن استطاع السبيل لبيت الله
دي العمدان
ابعد ياجبان
ليه بتقول حق الانسان
انه يعيش حر وشاذ كمان
انت بتقبض منهم بدولار
وفي الآخره الحق يبان
وحتعرف انك بعت الغالي بلاش
وحتعرف أن الدين له اساس
الحق والعدل والحريه
ده اللي بتنادي بيه والانسانيه
من غير دين
يبقى لا فيه
حق وعدل ولاحريه
تبقى خرابه فيها ديابا
 وحيبقي ده حال الانسان

       مدير قسم الادب والشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: