شعر وحكاياتعام

رحلت يا بوي



صائغ القوافي الشاعر 
فهد بن عبدالله الصويغ 


رحلت   يا بوي  وتركتني
وخليتني  بالدنيا  بدونك
بنار     فرقاك    أحرقتني
ووحشتني يابوي عيونك
وحشتني   كلمة   حبيبي
ووحشتني  ضمة  إيديك
كان  حضنك  هو  طبيبي
ليتك    تسمعني   أناديك
من   تركتني  وأنا  غريب
فقدت   إحساس   الأمان
ماعاد  لي  غيرك   حبيب
ولا  عاد  صاحبي  الزمان
إحساسي    ببعدك   مرار
إحساس   ماأقدر   أنساه
من رحلت   و بقلبي   نار
أبكي  و أقول  يا بوي  أه
جرحتني يا بوي  برحيلك
أدري     ولا     لك    ذنب
كان  أمر     ربي   يجيلك
وربي  من   يصبر   القلب
أوا   ويلاه   من    عذابي
ومن  نار   فرقة   تعذبني
ما تهنى     بيك     شبابي
ولا تهنى بيك صغر  سني
تركتني    لليتم   و رحلت
وخليتني     بلا     أحباب
ليتني    يا بوي    ما كنت 
ولا  ذقت   بغيابك  عذاب
التراب      فرق        بيننا 
وأحجب عني نور  عينيك
ما تسير   الدنيا      بكيفنا
حكمها لا بيدي ولا بإيديك
أصعب رحيل  هو  رحيلك
وأشد عذاب عذاب الفراق
برحمة  ربي  دوم  أدعيلك
كم يابوي لشوفتك مشتاق

مدير قسم الادب والشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: