حياة الفنانينعام

“غادة ابراهيم ” حولت الفوم إلىً شخصيات كرتونية وزوجى هو اكبر سبب فى نجاحى


ابتعدت عن الأعمال اليدوية لكن سرعان ماعدت 

عائلتى تحفزنى بشدة 
أتمنى تدريب الأطفال على العمل اليدوى

حوار ريناد عبد الحميد

من أشياء قد تبدو لنا صغيرة طفولية يسعى لها دائماً الأطفال للحصول على المتعة والسعادة والخيال الواسع للقصصهم بالشخصيات الكرتونية المحببة لديهم استطاعت ان تحول الشخصيات الكرتونية الى شخصيات بالفوم والجوخ هي فنانة العرائس غادة إبراهيم.
؛؛من هى غادة ابراهيم؟
،غادة خريجة تربية فنية جامعة حلوان بعد التخرج عملت لفترة فى شركة للرسوم المتحركة ولكن بعد زواجها تركت العمل للتفرغ للحياة الزوجية .
؛؛هل هذه كانت موهبتك عند الصغر ؟
،كأغلب الاطفال أحب الرسم والأعمال اليدوية واهتم بهم فى صغرى وعندما وصلت الى الكلية وضعت كليات الفنون من اول اختيارتى وبالفعل التحقت بكلية تربية فنية .
؛؛كيف وصلت اليكى فكرة العرائس اليدوية؟
،توقفت عن العمل فترة ما بعد الزواج ولكن سرعان ماعدت الى الاعمال اليدوية واكتشفت بالصدفة طريقة عمل العراءس واستهونتى جدا وبدءات بالفعل فى تنفيذها.


؛؛هل عندما اكتشفتى انك قادرة على تطوير العرائس إلى شخصيات كرتونية فكرتى فى تسويقها؟
عندما بداءت فى العرائس الحمدلله بدء يظهر للناس واعجبتهم كبارا وصغارا فبدأت بالفعل فى تسويقها عن طريق الانترنت ولكن الامر فى أوله شاق جدا .
؛؛هل اشتركتى فى معارض ؟
،نعم معرض واحد ولكن لم يعجبنى الأمر لانها فكرة شاقة جدا ،وأتمنى ان أشارك فى معرض دولى ليرى العالم اعمالى.
؛؛هل فكرتى فى تدريب الأطفال على الأعمال اليدوية وخاصة الشخصيات الكرتونية؟
بالتأكيد أتمنى تدريبهم على تطوير الاعمال اليدوية التى ندرت للاهتمام الزاءد بالالعاب الإلكترونية.

؛؛من المشجع الأساسى لتكملة مشوارك وتطويره؟
،عائلتى امى وابى وزوجى وبناتى داءما يدعمونى ويسعدون جدا بكل شخصية جديدة اصنعها.
“غادة ابراهيم”
زوجى يدعمنى وهو اكبر سبب فى نجاحى بعد فضل الله عليا وأحب اشكره .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: