أخبار وفنعام

“الدين ليس علما”.. علي جمعة ينتقد أصحاب تلك المقولة​




سامح عبده

انتقد الشيخ الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، وعضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، من يقولون إن الدين ليس علما.


وقال جمعة، خلال حواره مع الإعلامي حسن الشاذلي، مقدم برنامج “والله أعلم”، الذي يعرض على قناة “سي بي سي cbc”، في حلقة اليوم الأحد، إن من يقول إن الدين ليس علما، يقصد بذلك أن تعم الفوضى في الإسلام، مشددا على أن الدين علم والتدين سلوك، وأن الإنسان يدخل الجنة على تدينه، وليس على الدين.

وأكد أن مصطلح “الفوضى الخلاقة” من صنع الملاحدة، وأنهم يحاولون تجميل مصطلح الفوضى، فيقولون إنها خلاقة، موضحا أنه ليس هناك فوضى خلاقة، الفوضى دائما تهدم ولا تقوّم أخلاقا.

وأشار مفتي الجمهورية السابق إلى أن الفترة الأخيرة شهدت ظهور مجموعة من الشباب يقولون إنهم هم الذين يجب أن يتحدثوا في الدين، رغم أنهم لا يعرفون الفرق بين الدين والتدين.

وأوضح عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، أنه لا يعارض أن يتحدث الشباب في الدين، ولكن يجب أن يعلموا أن الدين علم، ويجب أن يمتلكوا أدوات هذا العلم.

ويرى الدكتور علي جمعة أن من يريد أن يتحدث في الدين يجب أن يلجأ إلى العلماء، مستندا إلى الآية القرآنية التي تقول “فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون”، مشددا على أن العلماء يمتلكون أدوات العلم والمصطلحات والمناهج والمصادر، وليسوا ناطقين عن الهوى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: