شعر وحكاياتعام

صمود روح

بقلمي نجلاء فتحي عزب
عجزت أن أصف 
هذه العيون
ماذا تريد أن تقول ؟ 
أهو حزن من الزمن
وما تركه من ظنون ؟
أم حياة بائسة
لا تقوى على المثول ؟
كل تجعيدة ترتسم
على ملامحه 
تحكي صمود روح 
أمام قسوة السنين
تروي تنهيدة ألم
من كثرة الجروح
نظرة مكسورة
من حنينٍ لعمر فات 
من ذكريات 
حب وأنين
دمع وضحكات
شقاء وعزابات
قرب بُعد مسافات
طفولة شباب
شيب طال الشعر
وترك في القلب
علامات ..
رأسه تستند بيديهِ
حتى لا يغيب
عن الوعيَ 
ويعلمُ أنه مازال
على قيد الحياة
يشد ظهره 
وينظر من بعيد
خارج حدود 
العقل داخل
أحداقه يحبس 
دموع العين
بكبرياء السنين
يوهمك أنه
رغم الضعف قوي
و يبعثك إلى مرمى
البصر ومنتهاه
ويتحسس هو
روحه ليدرك أنه 
لا يزال حياً
مقيداً فيها اسمه
بشهادة ميلاد
وبها يتنفس
طوق النجاة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: