أدم وحواءعام

المتاح والمستباح



كتبت هبه العسقلاني 

مستشاره تربويه ولايف كوتش

فرق كبير جداً بين انك تبقي متاح عن انك تبقي مستباح ،، متاح يعني لما حد بيحتاجلك بيلاقيك،، لما تتكلم مع حد من أصحابك بتبقي متواضع وسهل ولين وحسن النيه تجاه ردوده عليك او تصرفاته معاك ،، انكِ لما جوزك يحتاجاك تلغي حاجات تانيه بتعمليها وتبقي معاه قلباً وقالباً ،،، ان فيه في حياتك وقت خاص لولادك هما وبس محدش بيشاركهم فيه ،،، ان اهلك هما كمان يبقي ليهم وقت مقدس ليهم ،،، او انك تبقي جدع وبتسد دايماً في الأزمات. 
اما بقي مستباح هي انك تبقي بتعمل كل ده بس علي حساب نفسك ،،، يعني ان لما حد يحتاجلك يجيلك ولازم يلاقيك حتي لو انت مش فاضي او مش قادر ،، المهم انه يلاقيك ،،، ان من كتر ما انت متواضع ولين وسهل مع الناس ممكن ده يخلي الناس تهينك او تتريق عليك او حتي تنتقدك بشكل يوجعك اكتر ما يساعدك علي التغيير ،،، او انِك لما جوزك يعوز حاجه منك لازم تلبيها حتى لو انتى نايمه او تعبانه او وراكي امر مستعجل ومهم بالنسبه ليكي ،، او ان ولادك يبقي ليهم الحق طول ما هما موجودين وانتى موجوده انك تبقي مسخره عشانهم هما بس حتي لو علي حساب نفسك ،، فمتلاقيش فرصه تدخلي الحمام او تنامي او حتي تقضي فرض ربنا بسبب طلباتهم واحتياجاتهم النفسيه او الماديه ،،،، ان يبقي اي حد عنده ازمه من حقه يقتحم حياتك ومطلوب منك تقف جنبه فوراً ،،،، حتي لو “فوراً” دي كانت علي حساب وقتك وصحتك وبيتك وحتى ساعات فلوسك. 
المشكله الحقيقه هنا مبتباش في الناس او في طريقه تعاملهم معاك ،،، المشكله الحقيقيه هنا بتبقي فيك انت وإزاي بتتعامل مع نفسك ،،، انت سايب الناس تخترق حدودك لحد فين ،،، انت متاح ولا سايب نفسك تبقي مستباح
لو انت متاح في علاقاتك فدي حاجه جميله وربنا يقدرك عليها ،، لكن لو واصل لمستوى انك مستباح فاعرف ان لنفسك عليك حق وان ربك هيسالك عليها ،،، وكمان عمرك ما هتعيش مرتاح ولا حد هيفتكر في يوم انك استحملت كتير وضحيت عشانه وانت سايب نفسك ليه مستباح. 
دمتم بنوره مستيقظين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: