عاممقالات

مقالات وحكايات ماما زوزو الزهرة الحائرة


بقلم دكتورة زينب زكى
ولما سألتها من أنتى ؟؟؟ أجابتنى ….
أنا زهرة ناضرة .. أوراقها مقفولة .. لم تخرج بعد من الكبسولة .. تقف على عود أخضر .. يبهر المنظر .. جمالها رائع بريقها ساطع .. أوراقها غضة .. وقلبها أبيض .. ولكن .. تأتى الرياح بما لا تشتهى السفن ..
جف العود قبل ان يشتد .. واختنقت الاوراق المقفولة قبل ان تتفتح .. ولكن .. ظل قلبها ابيض .. تحميه الاوراق الذابلة والعود الجاف ..
كانت تبدو أمام ناظريها جميلة المنظر .. بيضاء القلب .. ولكن .. يملؤه الحزن والأسى .. تمر عليها السنون تلو الأخرى وهى تحاول ان تظل صامدة .. تجاه كل الرياح التى تصادفها .. وأن تحمى قلبها من أن تلوثه الأيام
عانت كثيرا .. وأختنقت كثيرا .. وبكت كثيرا .. بل .. وتمنت الموت .. كى يرحمها الله مما تعانيه .. وجاءت تتساءل فى حيرة بالغة .. من أنا ؟؟؟؟!!!!!!!!
هل أنا تلك الزهرة الناضرة الجميلة المنظر البيضاء القلب ؟؟؟؟؟؟؟
أم أنا الزمان وقسوته .. السنون ومرارتها .. الماضى والغد واليوم بكل ما يحمل من براءة وقسوة معا ؟؟؟؟!!!!
أم أننى لا أستطيع الحياة مثل باقى البشر ؟؟؟؟؟!!!!!
تحياتى للجميع
ماما زوزو

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: