شعر وحكاياتعام

قالوا عني مجنون

قالوا عني مجنون


صائغ القوافي الشاعر 
فهد بن عبدالله الصويغ 



قلت : لها  ألا  تعلمين  من انا ؟!!
قالت : لي  (لا) ومن   تكون  ؟!! 
قلت : لها  انا من ملكته  الكلمات
وأطلق  عليه  لقب سيد  الجنون
أنا  الذي  أطالب  بتحرير   عقلي
لأنسى الجهل والفسق و المجون 
أنا الذي إعتدت أن أحارب جهلي
وجهل غيري فقالوا عني مجنون 
عشت حياتي أدافع عن الفضيلة 
فقالوا مسكين  ملبوس  مسكون
لم أقل يومآ  مثلهم  ليس  شأني
بل قصفت  لدمار  العهر  حصون 
مجنون  إن   قالوا   عني  نعتهم
نعم أنا المجنون الذي له  ينعتون
انا السيئ الذي  حارب   أهوائهم
وأعلنت أن للعقول  دومآ سجون
أروي  عني ما شئت من  روايات
فما  عدت  أشعر   بما  يخططون
قولي عني كذب آلاف  الحكايات
فهكذا هم  عاشوا  بها  مشوهون
لهم  دنياهم  ولي  أيضآ    دنياي
ولكنهم  بغير  دنياي  سيخسرون
دعوتهم للنبل وللقيم  و للاخلاق 
وهم  للرزيلة   وللجهل    يدعون
تعلمت أن قلة  الحياء  كان  بلاء
فلما   لا  انصحهم  مما  يصنعون
رأيت أن  الذنوب  للقوم مهلكات
ولم أدعي  النبؤة  كي  يسخرون 
هذا انا سيدتي علك الآن تعلمين
رجل ناصح يقول  مالا  يسمعون
هي  مجرد  كلمات  أنصحهم  بها
فقالوا عني  كل  قول مستهزئون




مدير قسم الأدب و الشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: