شعر وحكاياتعام

” إمرأة قوقعية “


" إمرأة قوقعية

بقلم : رانيا حجازي 
كانت جميلة ،مبهجه ، جذابة ، لديها قدر عالي من الذكاء والثقافه. . 
عانت منذ طفولتها كثيرا فكان ابواها في شجار أبدي ، آدى لانفصالهما و زواج كل منهما من آخر . . 
كانت في طفولتها دون عن ملايين الأطفال تعلم كيف ترسم احلامها ، من تريد أن تكون وفي أي مكان تريد أن تصل . . 
لكن النمط الأسري كان له قدر كبير في حفر حفره لأحلامها لتسقط بعد شبرً واحدً من التخطيط ، فتتعطل عن التنفيذ . . 
ظلت تحارب الظروف ، وترضى بالأقدار ، كانت تؤمن بأنها وضعت في هذه الحياة برغم قساوتها لتخرج إمرأة مختلفه عن الجميع ، إمرأة تحلم و تبتسم برغم بصمات الأصابع التي تظهر على وجهها . . 
وبسبب تحملها لهذه الصفعات فكانت أمور الدنيا لم تكن مجهده لها مثلما يراها الآخرون ، كانت تعرف متى تصبر ، وكيف تجتهد وكيف تتمسك بالفرصه جيداً ، ومتى تتركها ، وبعد اصرارها وبعد جميع الحفر ، اصبحت انجح إمرأة في جيل نسائها . . 
وادركت انها وصلت لأحلامها لإنها كانت تستعين بالله دائما وتصبر ، فكافئها الله في دنياها بما تريد وترك لها في الآخرة جنة تنتظرها 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: