شعر وحكاياتعام

يا ناري

ياناري





                 شعر : مصطفى الحاج حسين .


يا نـاري


لو تحرقينَ  أشعـاري


قبلَ أن تشيَ بأخبـاري


وتفضحَ أسـراري


أحرِقيني


وانتشري في كتبي و داري


وأبعِـدي عنّيَ الحـبَّ


الذي شَـبَّ بداخلي كالإعصارِ


ساعديني


قبلَ أن يتمكّنَ من دمـاري


لا .. لن أسلّمَ قلبي لامرأةٍ


بعدَ اليومِ .. وهذا قراري


الحـبُّ ألحَقَ بيَ الأذى


عذّبني .. وأبكاني 


وهدّمَ قِلاعي وأسواري


اشتَعلي ياناري في نبضي بجنونٍ


والتهمي مروجي وأشجاري


ولا تتوقفي حينَ أبكي


سرعانَ ما ينتهي مشواري


أنتِ في دمي مأجّجةٌ


تأكلينَ ليلي ونهاري


لا ترحمينَ


ولا تتقبلينَ  أعذاري


انهمري


فوقَ يبـاسي


ولا تَخْشَيِ الملامةَ


سأقولُ للجميعِ


كان هذا انتحاري .


                        مصطفى الحاج حسين .
                                 إسطنبول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: