شعر وحكاياتعام

وحده الله … وحده الأمل

وحده الله ... وحده الأمل


كتبت
      جيهان عوض

استُنزِفَت كل طاقتها، خارت قواها، اهترأت وأصبحت مُهَلهَلة، ودّعت جمُوح آمالها التي طالما افترشت سمائها، أعلنت الحداد على بقايا أحلامها، لم تعد تحلم إلا بالسكينة.
الراحة أصبحت أقصى أمانيها، باتت أحلامها سراب، غُشي بَصرُها، ولم تعد ترى سوى ضباب. 

كان الهدوء سمة تميز روحها، ولكن لم يعد قانون يحكم ماحولها، مُنساقة هي حَد التطرف.
 ثمة ضجيج يحيطها گهالة، وحده الله يعيد لها سلامها، 
ينتشلها من صخب أصاب رأسها
… وحده الأمل
وحده فقط. 



إقرأ أيضا
في اللاوجود

مدير قسم الأدب و الشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: