شعر وحكاياتعام

كتاب العلم


كتاب العلم


    بقلمي
     نجلاء فتحي عزب


يبدأ هذيان القلم
عندما يشتاق إليك
ينثر حروفا غوغاء
تنتفض من هلع اللوعة
فتتساقط بلا نقاط
لحظات
 تمر صورتك
 أمام الذاكرة
وانت تبتسم لي
واذا بصحوة القلم
يحتار كيف يصفك
في لوحة القصيد
يعطر بك الأجواء
يملأ صفحات الورق
يجتاح ثورة القلق
في رداء من الجمال
يحكي قصة الخيال
هناك في أعالي السماء
طبعت حروف اسمك
لتسطرها نجومٌ
لا ينضب حبرها
ولا يجف مدادها
واسمي معها قاب
 قوسين أو أدنى يلمع
وانت له الضياء
معك لا يتوقف القلم
معك لا أشعر بالألم
معك تتكاثر الحروف
لتلد معانٍ جديدة
 يشرق لها الحلم
قصيدتي 
أنت ثم أنت
 أرختها
وحفظتها في
 ديوان الحقيقة
في كتاب  العلم


للمزيد
مدير قسم الأدب و الشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: