رياضة عربية وعالميةعام

وخزة”الرياضة النسوية في العالم العربي


وخزة"الرياضة النسوية في العالم العربي.

بين اللباس الشرعي وقلت الوعي

الحكم سعد جلاب 
ظلت قضايا المرأة تمثل هاجسا في المجتمع العربي، وتقع بين سندان التقاليد الموروثة ومطرقة الانتقادات الغربية.
فبعد أن نالت المرأة العربية جزء كبيرا من حقها في قضايا الفن كالمسرح والسينما، مازالت تبحث عنه في قطاع الرياضة، وسط مقاومة التقاليد والعادات الموروثة وتحريم بعض المشرعين.




الحديث حول الرياضة النسائية يندرج بداية من التمارين الرياضية التي تؤديها الفتيات في مدارسهن، وحتى إنشاء أندية رياضية خاصة بالنساء، يتم فيها ممارسة شتى أنواع الأنشطة والمسابقات مرورا بحرص المجتمع بالزي الذي ترتديه الفتاة في عدد من المنافسات الدولية إلا أن الإنجازات الرياضية النسائية العربية ظلت محدودة لتثبت أن مشاكل الرياضة النسائية العربية تتجاوز الزيّ الرياضي “الشرعي” إلى مسائل أعمق أهمها الوعي بأهمية وقيمة دعم حق المرأة في ممارسة الرياضة ومعاملتها مثل الرياضيين الذكور.

وخزة"الرياضة النسوية في العالم العربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: