أخبار وفنعام

مسرح الطموح ينظم الإفطار الجماعي السنوي بالسوادي

مسرح الطموح ينظم الإفطار الجماعي السنوي بالسوادي



بركاء _ سلطنة عمان ناجي بن توفيق الحبيشي

نظمت فرقة مسرح الطموح الإفطار الجماعي السنوي مساء الأمس الجمعة باستراحة عالم الروائع بالسوادي بحضور رئيس الفرقة ومجلس الإدارة وأعضائها.
ويأتي هذا التجمع بهدف العرف الذي ينتهجه مجلس إدارة الفرقة والحرص على إقامته سنويًا لما له من أثر في تقوية الآواصر الاجتماعية ومنح الأعضاء متنفس لتغير جو عالم المسرح والدخول في عالم الترفيه والمتعة والابتعاد قليلًا عن الضغوطات.
وتخلل اللقاء عدة مناشط ترفيهية وتنشيطية ومسابقات ثقافية لتنتهي بكلمة اختتامية استعرض فيها رئيس الفرقة يونس المعولي الخطط القادمة للفرقة وتوجهاتها من مشاركات وإعداد للمسرحيات سواءًا المتعلقة بمسرح الكبار أو الطفل، كما انعرج في بداية حديثه بشكر مجلس إدارة الفرقة لمجهوداتهم خلال الفترة الماضية والمضي بدفة الفرقة نحو مصافي التميز.
وعن هذا التجمع يقول رئيس الفرقة يونس بن ناصر المعولي: الإفطار السنوي هو عرف اجتماعي رئيسي في الفرقة ونحرص عليه كل الحرص لما له من أثر في تأصيل مبدئ اللحمة الأسرية لأننا نتخلى عن جميع الألقاب وعن جميع الرسميات ويفتح الباب الأحمدي ومعها تترابط القلوب أكثر وأكثر.
وأضاف المعولي: الحمد لله خلال هذا التجمع إلتمسنا طاقات شبابية وهمم عالية ومخزون ينبأ بأن طريق الطموح القادم سيكون حاضر بقوة.
واختتم الرئيس يونس المعولي حديثه قائلًا: أشكر جميع من ساهم في جعل هذا اللقاء له رونق وعنوان يختلف عن سابقاته وشكرًا لجميع من يساهم بدفع عجلة الطموح نحو مصافي التميز سائلين المولى عز وجل التوفيق والسداد.
أما نائب رئيس الفرقة هلال الصبحي يقول: تعودنا سنويًا أن نجتمع في هذا الشهر الكريم وعلى مائدة واحدة في جو تملؤه الألفة والمحبة والإخاء وهذه السنة كان اللقاء مميزا بأن تخللته العديد من المناشط والمسابقات و الحوارات الأخوية التي تعنى بشؤون الفرقة والاستحقاقات القادمة التي نتطلع من خلالها إلى التميّز و تحقيق الأهداف المرجوه.
نحمد الله أولًا ونشكر كل من ساهم وبادر وحضر ونتمنى من الله أن يجمعنا دائمًا على المحبة و الإخاء.
ومن جهته يقول الممثل جلند المقبالي: لحظات جميلة قضيناها وساعات مرت دون أن ندرك، التجمع يزيدنا آلفة وتجمع قلوبنا في مكان واحد.
وأردف قائلًا: البرنامج الذي وضعه المنظمون كان رائعًا عشنا معه أجمل الأوقات حيث كان تنشيطيًا تعليميًا ترفيهيًا جعلت منا نخرج من عالم المسرح وضغوطاته لنرتاح قليلًا.
واختتم الحديث بقوله: كلمة شكر أوجهها إلى مجلس إدارة الفرقة الذين يحرصون كل الحرص على تنظيم هذا التجمع السنوي واهتمامهم بارتقائنا بشتى السبل ونسأل الله الكريم التوفيق للجميع في قادم الوقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: