شعر وحكاياتعام

نزف القمر



  

نزف القمر



 بقلمي: بشرى رحاحلي

قبل أربعين ليلة
كان لقاؤهما الأول 
العين في العين
والبادئ بالهمس

سار المجرم
صَوَّبَ السهم 
ثم تولى و انصرم 
منذ ذلك العهد 
لا زال جرح القمر
ينزف ضوءا باهتا 
و النجمة الجميلة 
لم تعد تزين 
سماء العاشقين 

كَفَّاهَا…
قبضة من أثر 
خُطَاهُ تتأملها 
لم يكن موسى 
و لا أنت السامري

كان رجلا 
مجرورا بحرف 
الخديعة ….
فلا ترفعي اسما 
مجرورا يا بريئة 
تهدرين ماء 
مشاعرك الثمينة
على رمال 
صحراء جرداء 
تنبت صُبَيِّرَات
تدمي قدميك 

ثم أنها
بعد الليلة الأربعين 
ستضرم نيران 
الشوق في حلفاء 
نظراته المصطنعة 
لتكوني قصيدة 
حماسة تتلى 
على مسامع 
رفقاء قهوته 
المسائية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: