حياة الفنانين

“فيلدا سمور ” أتمتع بإمكانية فنية إبداعية لتقديم أي دور ..والإذاعة محور فني يهمني جداً

نجمة من نجمات الزمن الذهبي للدراما السورية،فنانة قديرة ومن المؤسسين للحركة الفنية السورية ،تحمل رصيد كبيرمن الأعمال ،شاركت في السينما والسرح والتلفزيون،،ظهرت في عدد كبير من الأعمال المنوعة الاجتماعية التراجيدية والتاريخية ،والبدوية ،وقدمت أدوارا مهمة في مسلسلات البيئة الشامية،نجمة محبوبة ومميزة الفناتة القديرة “فيلدا سمور “وكان لنا هذا الحوار معها أنرت سحر الحياة

حاورتها /ريما السعد نائب مدير رئيس التحرير

 في البداية أهلا ومرحبا بكِ ممكن نبذة مختصرة عن تاريخك الفني ولماذا اخترتي هذا المجال ؟

اخترت مجال الفن والتمثيل لأنني أحبه منذ طفولتي،وخلال دراستي الجامعية صقلت موهبتي بالمشاركة في المسرح الجامعي وطورت من نفسي كثيراً فكان لي جمهور،بدأت الاحتراف بالمسرح القومي،وانتقلت للسينما والتلفزيون

الفنانة فيلدا سمور مازالتِ تعملين في الإذاعة ماذا أضافت لك ومامدى حبك لها ؟
الإذاعة محور فني يهمني جداً ،أحب العمل الإذاعي ومن بداياتي أمام الميكرفون ولازلت،الإذاعة صقلت موهبتي عرفت درجات صوتي وكيف استخدمه بالشكل الصحيح باالأداءالفني الإذاعي

لديك جمهور كبير يحبك ما هو العمل الذي من خلاله دخلتي قلب جمهورك وترك بصمة ؟وماهو العمل الأقرب لفيلدا سمور

لدي مجموعة كبيرة من الأعمال التلفزيونية، ولدي رصيد الحمدلله كبير جداً،والناس أحبتني بكثير من الأعمال ممكن أذكر منهم “الزيرسالم” ،وأيضا مسلسل “أبو كامل “وغيرها
وأقرب دور لنفسي الدور الذي أشعر أنني أحببته وقدمت فيه شغلا جميلا

ما أهم مشكلات الدراما السورية وما الحلول المهمة لمعالجتها
ما رأيك بالقول ان الأعمال الدرامية السورية متشابهة وخاصة الشامية ؟وهل الظروف التي مرت بها سوريا أثرت على الدراما ؟

نعم ظروف الحرب أثرت كثيراً على الدراما السورية،وأكثر مشكلات الدراما كانت الحصار الذي جاء على الدولة بسبب الحرب،والتي حدت من شغل الدراما نوعاً وكماً ،مثل التسويق والتمويل .
وبالنسبة للحلول فك الحصار وتضافر جهود المنتجين المحليين لتأمين رأس مال كافي حتى ينتج أعمال محلية لكن أتوقع صعوبة حالياً وهذا من نتائج مشاكل الحرب
الأعمال الشامية تقريباً متشابهة ،وأحياناً ممكن تلامس شيئا حقيقيا بفترة الحياة الشامية فيما قبل

هناك الأدوار الدرامية الكوميدية والتراجيدية والبيئة الشامية أي الأدوار أقرب إليك وتحبين تقديمها؟

أتمتع بإمكانية فنية إبداعية أستطيع من خلالها أن أقوم بكل هذه الأدوار ،يهمني الدور مشبع فنياً،ومكتوب بطريقة جميلة وأيضاً يهمني النص

غيابك وغياب كثيرين من أبرز الفنانين في الدراما السورية هل يعود السبب برأيك للمنتج والمخرج لأنهم هم من يختارون الممثلين ؟ على من العتب اليوم

غيابي ليس بيدي ولا أعرف الأسباب،والسبب في الغالب جهات الإنتاج بالمشاركة مع المخرج
لكن هناك كثيرين تصدروا المشهد الدرامي بأساليب متعددة
،وهناك مشكلة بقوانين العمل الفني أي لايوجد تنظيم لتوزيع الأدوار وإعطائه للممثل المناسب والذي يقوم بتقديمه بالشكل الأفضل،للأسف الاختيار يكون إما مزاجياً وإما علاقات شخصية،لا يوجد عتب هذا عمل فني يحتاج لقوانين الحقيقة

ماهو انطباعك عن خاصية النصوص في هذا الوقت ؟

في الٱونة الأخيرة النصوص الجميلة قليلة بسبب قلة الإنتاج ،لكن نرى في كل عام هناك نصوصا قوية،أما الغالبية العظمى النصوص أميل للضعف وخاصة الكوميدية

ما الخطوات المطلوبة من نقابة الفنانين أو الحكومة لتطوير صناعة السينما والمسرح والتلفزيون؟

لو هناك إمكانية كام من الممكن النقابة تكون جهة إنتاج بأن تستثمر صندوق النقابة  لدعمت وطورت العمل الفني
وإذا كانت الجهات الحكومية تردف العمل الفني برؤوس أموال لتطور العمل الفني

كيف تختار فيلدا سمور أدوارها وماهو جديدك اليوم ؟

اقتنع بالدور والشخصية أحبها وتكون مدروسة بشكل جميل
وجديدي الآن المسلسل البدوي “صقار “من تأليف دعد ألكسان وإخراج شعلان الدباس

خلال مسيرتك الفنية الطويلة والمعطاءة من كان الداعم لك وهل الأسرة كانت عائقا٠ في طريقك الفني ؟

الداعم جهدي وإصراري حتى أكمل رغم متاعب الحياة
أبداً الأسرة لم تكن عائق في طريق حياتي المهنية

مظهر الحكيم “الفن سفارة وحضارة والفنان سفيرٌ في كل مكان وزمان

ريم عبد العزيز “أول مخرجة غنائية في سورية .استطعت أن أكون في المقدمة بكثير من الكفاح والتصميم

“عزة الشرع”خلال مسيرتي الإعلامية الطويلة حافظت على موقعي كمذيعة كي استحق أن يطلق علي الإعلامية عزة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: