أخبار وفن

ابن الصعيد “عمر جبريل” طالب الأمانة

كتب/خطاب معوض خطاب

نشكو جميعا من انعدام القيم والمبادئ، ونبكي ونتباكى على الصفات السيئة التي كادت تسود عالمنا، يأتينا الصبي الشهم الأمين عمر جبريل ابن الأقصر الملقب بطالب الأمانة، والذي يعطينا الأمل في أن تعود الصفات الطيبة لتسود وتنير عالمنا الذي كاد يظلم، ويصبح رمزا وقدوة للكبار قبل الصغار بعد أن اجتاز اختبارا قد يسقط فيه الكثيرون.
وماا حدث هو أن الصبي عمر جبريل الطالب بمدرسة الأقصر الإعدادية قد عثر على مبلغ يقدر بعشرين ألف جنيه ملقاة في الطريق، ورغم حالة أسرته المادية البسيطة فإنه لم يتردد أو تحدثه نفسه بأمر سوء، وذهب من فوره إلى أحد رجال الأمن القريبين من الموضع الذي عثر فيه على هذا المبلغ، وقال له أنه قد وجد مبلغا من المال وطلب منه أن يتواصل معه إن أخبره أحد أنه فقد شيئا.
ويخبر رجل الأمن الصبي الشهم الأمين عمر جبريل بأن هناك رجلا قد فقد مبلغا من المال وأتاه منذ قليل وسأله إن كان قد وجده، وعلى الفور يتوجه الصبي الشهم الأمين عمر جبريل لهذا الرجل ويسأله عما فقده، فيجيبه الرجل أنه قد فقد مبلغ 20 ألف جنيه، وعلى الفور يقوم الصبي الشهم الأمين عمر جبريل بإخراج المبلغ من جيبه ويعطيه لهذا الرجل الذي كاد يبكي من شدة الفرح، ويحاول هذا الرجل كثيرا أن يكافئ الصبي الشهم الأمين عمر جبريل بإعطائه 200 جنيه، ولكنه يرفض المكافأة قائلا: “أنا لا أحتاج مالا!”، ثم يتركه ويمضي إلى حال سبيله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: