رياضة عربية وعالمية

إنييستا على تواصل مع برشلونة ولا يفكر بالاعتزال قريباً

كابتن سعد جلاب

أكد أندريس إنييستا نجم برشلونة السابق، أنه لا يرى اعتزاله كرة القدم قريباً، وتحدث عن أفضل لحظاته في كامب نو مؤكداً أنه لا يزال على تواصل مع النادي.
إنييستا

وأشار إنييستا (35 عاماً) لاعب فيسيل كوبي الياباني الحالي في مقابلة مع موقع برشلونة الرسمي أنه في بعض الأحيان يفكر في اعتزال اللعب “ولكن إذا كنت صادقاً، ما زلت أرى ذلك بعيداً. أشعر أنني بحالة جيدة جسدياً وعقلياً، أنا سعيد باللعب ولدي القوة للاستمرار”.

النجم الذي ترك إرثاً هائلاً في كامب نو قال إنه لا يزال يتصل بفريقه السابق: “ما زلت على اتصال بالفريق، حالياً مثلاً نتحدث ونقول لبعضنا البعض كيف تسير الأمور”.

وأضاف: “أتابع قدر استطاعتي ما يحدث في برشلونة، أحاول المواكبة ولكني لست هناك لذا من الصعب المتابعة 100٪، بدا هذا الموسم جيداً، دعنا نرى ما إذا كان يمكن للموسم أن يعود مرة أخرى ونرى كيف يمكنهم القيام بذلك”.

“البطل غير المتوقع”

ويقوم رعاة النادي الكاتالوني بتصوير فيلم وثائقي عن إنييسنا بعنوان “البطل غير المتوقع” قال عنه أندريس “إنه مشروع كنت متحمساً له للغاية، وشاركت فيه بقدر ما سمح لي، أريد أن أشكر فريق العمل، لأنهم قاموا بإنتاج رائع. لقد عملنا عليه لفترة طويلة وبطريقة طبيعية”.

وتابع: “الكثير من الأشخاص الذين يعنون الكثير لي مشاركون، الأشخاص الذين كانوا مهمين في حياتي. لقد كان العمل عاطفياً، وما قالوه عني جعلني فخورا بنفسي. بعض الأشياء فاجأتني، لم أكن أعرفها وأحببت ذلك”.

وختم فيما يتعلق بالوثائقي “في حياتي كانت هناك كل أنواع اللحظات، الفيلم الوثائقي يعكس ذلك، ما شعرت به في كل من تلك اللحظات. لم يكن من الصعب التحدث، حاولت فعل ذلك بشكل طبيعي. شرحت قصتي وتجربتي و ما مررت به”.

أفضل لحظة… أول لحظة

ورداً على سؤال حول أفضل لحظات إنييستا قال “كانت لحظة الرهان علي في أول ظهور لي. يمكنني أن أقول أشياء كثيرة ولكن في ذلك اليوم تحقق الحلم، حلم كان لدي منذ أن كان عمري 12 سنة. ومن هناك بدأ كل شيء”.

ولا يمكن الحوار مع الرسام دون التطرق للمدرسة التي صقلت موهبته إلى جانب تشافي وميسي وآخرين: “الحديث عن لامسيا لا يمكن الاستخفاف به، هناك تعلمت أن أتطور بسرعة، لكنني تعلمت أيضاً أن أكون غير أناني ومتواضع وأعمل مع الآخرين وأحترم الناس”.

أعطى المدرب لويس فان غال الفرصة لإنييستا أن يظهر للمرة الأولى مع برشلونة وذلك في دوري الأبطال بتاريخ 29 تشرين الأول/ أكتوبر من عام 2002، خلال الفوز على كلوب بروج (0-1)، وفي الدوري ارتدى الرسام قميص البلاوغرانا أول مرة في 21 كانون الأول/ ديسمبر 2002، حين انتصر البرسا 0-4 على ضيفه مايوركا.

الحياة في اليابان

وفيما يتعلق بحياته الحالية وسط فيروس كورونا الذي ضرب العالم قال: “نحن في المنزل نتبع تعليمات السلطات الصحية، على أمل أن نتمكن من العودة إلى روتيننا المعتاد. وفي الوقت نفسه، قمنا بالارتجال والاستفادة من الوقت مع الأسرة، ذلك الوقت الذي لم يكن لدينا دائماً كلاعبي كرة قدم”.

وتابع “كوبي مدينة هادئة ومريحة تشبه برشلونة وقد رحبت بنا بشكل جيد. كعائلة نفتقد وطننا ولكننا سعداء”.

يذكر أن إنييستا انتقل إلى فيسيل كوبي عام 2018 ولعب له 44 مباراة وسجل 10 أهداف وفاز بكأس الإمبراطور، وكأس السوبر اليابانية، ويرتبط بعقد مع الفريق الياباني حتى 31-1-2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: