صحتك بالدنيا

الدّكتور نزار يونس “الوقاية خيرٌ من العلاج”

فيروس كورونا

متابعة / يزن خضور  

بعد ارتفاع عدد إصابات فايروس كورونا في سورية، وتوقع منظمة الصحة العالمية أن الوضع في منحنى تصاعدي

صرح الطبيب السوري نزار يونس أخصائي الصدرية رئيس قسم العزل في مشفى الحفة الوطني، لسحر الحياة قائلاً :

«كورونا من عائلة الفيروسات التّاجيّة الّتي سبّبت الجائحة اﻹسبانيّة و MERS و SARS، لكن حدثت للفيروس طفرات و تغيّرات جينيّة فسمّي المستجدّ 19، وأعراضُه مُشابِهةٌ لأعراض اﻹنفلونزا الموسميّة، ومن الصّعب التّمييز بينهما، والوقاية منه خيرٌ من العلاج،.

وقد قامت وزارة الصّحة السّوريّة بالتّعاون مع أجهزةِ الدّولة بإجراءاتٍ غير مسبوقةٍ لمنعِ انتشارِ العدوى و الوقايةِ من اﻹصابة، ولا أعتقدُ أنّ الفيروسَ كان موجوداً مُسبقاً في سوريا كما قيل و تداول على مواقع التّواصل الاجتماعيّ (أنّه كان موجوداً وشُخِّصَ على أنّهُ ذات رئة) ؛ لأنّه لو كان موجوداً بالفعل لانتشرَتِ اﻹصاباتُ بكثرةٍ، و لحدثَت وَفَيَات كما حدث في الدّول المتقدّمة». وختم بقولة : «ودوري كطبيبٍ ورئيسٍ لقسمِ العزل، هو تشخيصُ الحالاتِ المشتبهِ بها، و طلبُ أخذِ مسحةٍ لتأكيدِ اﻹصابةِ و عزلِها لمنعِ انتشارِ العدوى، و إجراءُ حجرٍ صحّيٍّ على الحالاتِ الوافدةِ من مناطقَ موبوءةٍ أو المرضى المخالطين لوافدين من مناطقَ موبوءة».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: