شعر وحكايات

أم عشرينية وخمس فتيان (اسكريبت)قصة قصيرة

بقلم : المهندسة دعاء الشعراوي

هناء(الأم):هيا يا أبناء لنستعد لتجهيز ألعب رمضان
جاد(أكبر أبناء هناء)طفل في العاشرة:حاضر أمي ولكن ماذا نفعل
تيم (طفل في السادسة):أكيد ماما سنصنع الكثير من الألعاب الشيقة والرياضات المفيدة كالجري وكرة القدم مثل العام السابق
زيد(توئم تيم):أجل أمي فانا أحب هذا كثيراً وخاصة حينما نصلي معا ونظل جالسين علي سجادة الصلاة في مصلانا الجميل ندعو الله كثيرا ونحن صائمين . كما أخبرتينا أمي الحبيبة أن للصائم دعوتان مستجابة كل يوم دعوة وقت الصيام ودعوة في الليل
يوسف(طفل هناء في عمر الثالثة):ماذا ستفعلون جميعا؟ وماذا سافعل أنا ؟سأصوم معكم كل يوم من الفجر للفجر
الام (هناء ):ضاحكة يوسف يا عزيزي الصغير الصيام فقط من الفجر للمغرب وليس من الفجر للفجر
عادل(اصغر أبناء هناء صفل في عمر الثانية ):وانا وانا
جاد:ماذا تريد دولا؟
زيد:أنه يريد أن يصوم معنا
تيم:نعم أمي دولا الصغير يريد الصوم
يوسف:دولا هذا لا يصح انت صغير جدا علي الصوم
هناء(الام):اجل يا ابنائي الاعزاء الصوم فريضة علي المسلم العاقل البالغ القادر فقط
ولكن أنتم الصغار يمكنكم تعلم الصوم والصلاة والصيام لنصف يوم فقط حتي أذان الظهر أو العصر
جاد:أجل أمي سأفعل هذا
هناء:أنت مخادع جاد !
فأنت كبير كفاية لصوم اليوم بأكمله وصلاة كل الصلوات
فكما تعلم وكما قال عمر أبن الخطاب “علموهم على سبع واضربوهم علي عشر”
لذا فانت يجب أن تتعلم أداء المهام كاملة
جاد:حاضر ماما كنت فقط أمزح معكي
فانا كما تعلمين أحب كثيرة الصلاة والقران وسابداء بحب الصيام أيضا
زيد:ضاحكا أجل جاد أعلم حبك الكثير للطعام !فهو حبيبك الاول!
هناء(الام):ضاحكة حسنا جاد كل يوم تكمله صيام سأصنع لك الكثير من الطعام والحلوي .وأنتم جميعا يا ابناء سوف اعطيكم الكثير من الحلوي والطعام اللذيذ والالعاب.
لذا فلنصنع خيمة رمضانية داخل منزلنا الجميل كي نحيي بها ليالي رمضان التزاما بالحجر الصحي حتي نبتعد عن العدوة .
عادل:يدي يدي
تيم:ماذا تريد دولا؟
زيد:ماما عادل يريد غسل يده؟
يوسف:ماما أنا أيضا أريد غسل يدي
جاد :حسنا أخوتي الاعزاء .سنفعلها بالطريقة الصحيحة كما قالت ماما .نغسل ايدينا لمدة عشرون ثانية بالصابون والماء ونخلل بين اصابعنا من الداخل والخارج ثم نضع عليها كحول
هناء:حسنا جاد أبني الحبيب وجميع صغاري المفضلين .انتم أفضل أبناء وأفضل ما حدث لي في هذا العالم .
هيا لنصنع شعائرنا الدينية
تيم:حسنا أمي الجميلة ولكن سنلعب موسعا الكرة
هناء :ضاحكة حسنا تيم وسوف اهزمك في رصد الاهداف كالمعتاد
زيد:حسنا سانضم لكم ولكن بعد ان يرصد احدهم عشرة اهداف
يوسف:ماما أريد شراب السحلب؟
هناء :حسنا يوسف حبيبي سوف اصنع لنا جميعا مشروب السحلب اللذيذ . ولكن كما تعودنا دائما كل شخص منكم يُحضر كوبه ولنشار جميعا في صنع المشروب
يوسف:حسنا امي ولكن دولا صغير .سأحمل أنا كوبه
هناء :ضاحكة يوسف صغيري .أنتم ابنائي وجيشي الكبير حتي لو صغارفي السن ولكن سنفعل كل شي معا ونشارك في صنعه لتكن ذكرياتنا الجميلة معاً دائما .وكذلك سنأخذ الكثير من الصور لكل ما نتشاركه لتكن ذكري حية دائما معنا.حتي بعد وفاتي تذكروا ذلك جيداً وعلموه لابنائكم .
جاد :ماما لا تقولي ذلك الكلام السئ.انه حديث يحزنني كثيراً
هناء :جاد حبيبي يجب أن نعلم أن لكل شي نهاية .ونضع هذه النهاية نصب أعيننا لا ان ندور حولها.فالاوقات التي نصنعها بسعادة سيأتي وقت ولم نستطع عندها فعل ذلك .فالدنيا لا تسير علي وتيرة واحدة يا أبنائي .وهذا ما أرجو من الله ان تتعلموه وأنا أغرسه في روحكم وقت كانت أجسادكم جنين داخل رحمي ذات يوم.
يوسف :ماما انا لا أفهم شيئا
هناء:ضاحكة أعلم يوسف حبيبي وسوف أكرره لكم جميعا حتي تستوعبوه جميعا فانتم أعظم رسائلي في هذه الحياة .أن أنشي لكل واحدا منكم حتي يكمل المسيرة عني ويسير علي نفس خطايا لنثمر وننتج أفضل ما عندنا ونسعد بأنجازه لنفيد العالم ونقابل به الله
عادل:انا انا انا
تيم :دولا ما تريد
زيد :ضاحكا انه يشاركنا برائيه في حديث ماما
جاد :ضاحكا دولا حبيبي .هل فهمت كل حديث ماما .ام انت مثل رمزي في جملته الشهيرة دولا حبيبي

الام هناء:يا أبنائي الاعزاء كفاكم عبثا وهيا للعمل
الجميع :حسنا ماما نحن قادمون
يوسف:ماذا سنصنع ماما؟
هناء:أعطني قُبلتي وحُضني أولا وسأقول لك
يوسف:ماما كل شي تُريدين له قُبلة وحضن
هناء :ضاحكة نعم لانك ابني حبيبي وسافعل ما اريد
يوسف:جريا من مكان لمكان للصعود بالدور العلوي….لا ماما يأذهب لبابا في الاعلي وأشتكيكي له
هناء وباقي الابناء :ضاحكين علي يوسف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: