أدم وحواء

الاحتفال بالمرأة في شهر المرأة

بقلم د ميرفت مهران

٨/٣/٢٠٢١

المرأة من تعلمنا كيف نحب عندما نريد ان نكره

وتعلمنا كيف نضحك عندما نريد أن نبكي

وتعلمنا كيف نبتسم عندما نتألم

ليس غريبا أن يكون يوم ٨ مارس هو يوم الاحتفال بالمرأة في كل مكان تقديرا لدورها والتذكير بقضاياها وبحث ماتم إنجازه في سبيل تمكينها وحماية وجودها وصونها من العوز والحاجة وتقوية مكانها في المجتمع

فلقد استطاعت المرأة المعاصرة أن تعمل في كل المجالات ولم ينقصها الذكاء ولا المقدرة فقد حققت نجاحا كبيرا أثبتت فيه أنها ليست أقل من الرجل بل تتفوق عليه في أمور كثيرة

فقد استطاعت أن تعبر عن رأيها بحرية في كل الأمور العامة والخاصة واعتلت كثيرا من المناصب في أماكن مختلفة و أصبحت واثقة من نفسها مستقلة وقادرة على اتخاذ القرارات الصعبة واستطاعت أيضا أن تطور من نفسها مما اكسبها الطاقة والقدرة على الإنجاز

وبنظرة ثاقبة لما تقوم به المرأة من أدوار في الحياة سنجد أن دورها من أكثر الأدوار الإنسانية تأثيرا في المجتمع خاصة انها أثبتت قدرتها على التكيف مع تطور الظروف اجتماعيا واقتصاديا وسياسيا

واستطاعت أن تتقدم بشكل ملحوظ في مجالات مختلفة أثبتت فيها القدرة على النجاح والتميز

وكيف لا يكون ذلك وهي نصف المجتمع بل المجتمع كله بلا مبالغة

فقد استطاعت أن تصنع لنفسها مكانا في بلدانها وصنعت لنفسها مجدا وهذا أمر طبيعي فلا حياة بدون المرأة فهي بهجة الحياة ورونقها

ورغم ما حققته المرأة من مكاسب في هذا العصر إلا أنها مازالت تعاني في بعض الأماكن من العادات والتقاليد التى تعوق مسيرتها وتتحمل مسئوليات فوق طاقاتها

والمؤسف حقا أن هناك نساء كثيرات في أماكن مختلفة وخاصة في الوطن العربي يعشن في ظروف غير آدمية وتحت تهديد الحرب والسلاح ولايجدن مأوى لهن ولا لعائلاتهن ولا مأكل ولاحماية صحية في ظروف غير إنسانية

ولعلها فرصة في هذا اليوم الاحتفالي بالمرأة أن ندعو كل المهتمين بشئون المرأة أن يمدوا يد العون والدعم المادي والمعنوي لهؤلاء ومساعدتهن على العيش حياة كريمة والعيش في سلام وأمان في أماكن لائقة

وعلينا أن نشارك جميعا في هذا العمل الإنساني وندعو المحيطين بنا لمساعدتهن

وأن ننشر التوعية في محيطنا بحقوق المرأة ووجوب تقديرها واحترامها

فالمرأة أمة في ذاتها وهي تحمل مشاعل الحضارة والتقدم في مجتمعاتها

وهي من تعد قادة المستقبل لأمتها ومن تزرع فيهم الفضائل والقيم

وكل عام وسيدات العالم بخير

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: