أدم وحواء

الجزء الثاني “دور المعلم في إدخال حب التعلم للأطفال “

من طرق تشجيع الطفل على التعلم في المدراس

والأساس في هذا القسم يقع على عاتق ال نفسهُ ، وهذا يعتمد على محورين .

1/ أسلوب المعاملة من قبل المعلم للطالب .

فالكثير من الطلبة يعانون من التصرفات السلبية من قبل المعلم

إتجاه الطالب وهذه المشكلة نراها في جميع المراحل الدراسية من

الابتدائية إلى حتى طلبة الدراسات العليا.

نسمع من الكثيرين حول هذا الموضوع .

حيث انهم يعانون من التصرفات الجافة ، ومن قسوتهم مهما كان

نوعها .

الجزء الاول طرق تشجيع الأطفال على حب التعلم

فنفسية الطالب اولاً تعتمد على حب وطبيعة التعامل من المعلم.

فالابتسامة ، والكلمة الجميلة ، والرقة في التعامل ، والصفح عن

بعض أخطائهم ، والسلاسة بالتعامل والنزول لمستوى تفكير

عقولهم البدائية ، والعدل بينهم .

وعدم الحكم على الطالب من الاسبوع الاول او من الشهر الأول التشجيع المستمر للطلبة على ما يبادرون به مهما كان صغيرا هذا مايرفع من عزيمتهم وبالتالي

سيحبون مادته ويتشوقون لدراستها ، ويبدعون أيضاً ،ترك

التوبيخ المستمر للطلاب والعقاب واستبداله بالتوجيه المحفز.

ونقدم يد المساعدة لهم اذا كانو قليلين التركيز، والمشاركة ،

والنشاط داخل الصف . ومحاولة معرفة ما بداخلهم

2/ المحور الثاني

( الطرق والأساليب المستخدمه من قبل المدرس للطالب )

يجب أن تكون الطرق التدريسية مؤثرة ،ومبتكرة، وغير مكررة ،

ومعقدة .

استخدام اللغة المفهومة ،والبسيطة .وضع التجارب الملفتة للطلاب ،

لمساعدتهم على الفهم السريع والممتع .

نخصص وقت قليل جداً قد يكون 5دقائق يتخلل الدرس بقصة

قصيرة جدا ، أو معلومة مفيدة ، او رؤية محفزة للدرس ، بعيدا عن

أجواء الموضوع الأساسي للدرس تشجيعهم بكلمات محفزة

(احسنتَ ، ممتاز ، بطل ، ستكون الأفضل، ورده ، تصفيق جميل )

بث روح المساعدة بين الطلاب والحث على ذلكَ .

مشاركة الاهل حول المشاكل التي يعاني منها الطالب …..

حروفي 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: