حياة الفنانين

سلام عمران العبادي “الإعلامي مظلوم بشكل عام ..و طموحي النجاح في عملي الإعلامي والسياسي وأصبح شخص مؤثر في العراق وأن أغير من واقع بلدي المرير

اعداد وحوار/ ريمه السعد

شاب اعلامي وسياسي طموح من العراق ،عاشق للاعلام منذ صغره يطمح ويعمل على نفسه بجدٍ ليصبح اعلامي وسياسي مؤثر في بلاده …هو سلام عمران العبادي ضيف سحر الحياة

اهلا ومرحبا بك

بداية عرفنا على سلام عمران العبادي ؟وماهو عملك ؟

سلام عمران العبادي هو اعلامي وسياسي عراقي حاصل على شهاده الدبلوم التقني في التخدير والعناية المركزة ولد في محافظه ديالى من مواليد 14 أبريل 1997.

حدثنا كيف كانت بدايتك مع الاعلام بوجه عام ؟

كانت بدايتي بسيطه فقد استهوتني مهنه الإعلام منذ سن الثامنه عشر فقد بديت بصقل موهبتي وتطويرها عن طريق الدخول في كثير من الدورات التدريبية الخاصه بالإعلام..

انت اعلامي وسياسي

ماهو الرابط في عملك بين الاعلام والسياسة ؟

وماهو الاقرب اليك ؟

هنالك رابط قوي ووثيق كون الإعلام السلطه الرابعه في الدوله والسياسه اعلى سلطه في البلد ومن خلال الاثنين اقدر ان عمل تغيير في واقع العراق وبهذا اثنينهم قريبين لي

وسائل الاعلام الجديدة هل تراها اضافة للاعلام التقليدي ام تفوقت عليه ؟

وسائل الإعلام الجديد تفوقت نعم ولها دور مهم جدا.

هل الاعلامي بشكل يأخذ حقه كإعلامي ام هو مظلوم ؟

الإعلامي لا يأخذ حقه بشكل عام بل مظلوم جدا وليس له أي حقوق.

ماذا اضاف الاعلام والصحافة في سلام وما الاشياء التي اضافتها له في حياتك العملية والتعليمية ؟

أضافت الصحافه والاعلام لشخص سلام عمران العبادي الكثير من العلاقات العامة واصبح له ارتباط ب الصحفيين الكبار وابرز المسؤولين العراقيين إضافة إلى الخبره الجيده التي امتلكها نتيجه عملي بالإعلام بالتواصل مع العالم اجمع.

هل ترى من يعمل في مجال الاعلام لابد ان يكون أكاديميا ام ليس شرطا للمذيع ام يكون دارسا للاعلام ويكفي فقط الموهبة ؟

ليش شرط أن يكون اكاديميا بس يكفي ان يكون يمتلك الموهبه.

كيف هي علاقتك بالسوشيال ميديا …وهل هي تساعد الشخص على النجاح والانتشار اكثر برأيك ؟

علاقتي بالسوشل ميديا جيده جدا ونعم تساعد الشخص على النجاح والشهره بشكل كبير جدا.

من اكثر المشجعين لسلام في مجالك الاعلامي ؟

اكثر المشجعين لي في المجال الإعلامي أصدقائي الإعلاميين.

كيف هو الاعلام في العراق اليوم ؟ وبمن تأثرت من الاعلاميين الكبار ؟

الإعلام في العراق اليوم مظلوم ومقيد و غير حر . تاثرت بالاعلامي الكبير ماجد سليم.

ماهي طموحاتك المستقبلية ؟

طموحي  أن أنجح في عملي الإعلامي والسياسي وأصبح شخص مؤثر في العراق وان اغير من واقع بلدي المرير.

رسالة شكر لمن يوجهها سلام ؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: