حياة الفنانين

شافية أحمد مطربة “يا أم المطَّاهر رشي الملح سبع مرات”

كتب/خطاب معوض خطاب

رغم أن الكثيرين منا ربما لم يشاهدوا صورة المطربة شافية أحمد صاحبة الصوت الجميل المتفرد، والشهيرة بلقب مطربة الزهور، إلا أنه من المؤكد أن صوتها معروف لدى الكثيرين، فهي مطربة الصورة الغنائية الإذاعية الشهيرة “نزهة” الشهيرة باسم “الجوز الخيل والعربية”، والتي شاركها في غنائها كل من المطرب كارم محمود والملحن سيد مصطفى.

وما لا يعرفه الكثيرون أن المطربة شافية أحمد قد شاركت بالغناء في أوبريت “الليلة الكبيرة” الذي كتبه صلاح جاهين وقام بتلحينه سيد مكاوي، فهي المطربة التي قامت بغناء مقطع “يا أم المطَّاهر رشي الملح سبع مرات.. في مقامه الطاهر خشي وقيدي سبع شمعات.. يا عريس يا صغير.. علقة تفوت ولا حد يموت.. لابس ومغير.. وح تشرب مرقة كتكوت”.

والمطربة شافية أحمد تعد واحدة من أكبر وأشهر نجمات الغناء في الإذاعة المصرية قديما، ولقد تتلمذت على يد كل من الموسيقار محمد القصبجي والموسيقار إبراهيم شفيق الذي ألحقها بمعهده الموسيقي الخاص، وكان من زملائها من نفس دفعتها بالمعهد في ذلك الوقت كل من محمد قنديل وفايد محمد فايد وأنور منسى وأحمد الحفناوي، وكتب لها أغنياتها عدد كبير من كبار الشعراء الغنائيين، مثل بيرم التونسي وعبدالفتاح مصطفى وزكريا الحجاوي ونبيل الفاكهاني وعبدالعزيز سلام ومحمد علي أحمد، كما قام بالتلحين لها عدد من كبار الملحنين، مثل محمود كامل وسيد مكاوي وأحمد صدقي وعزت الجاهلي وعلي فراج ومحمد الكحلاوي.

اقرأ أيضا لانا سكر تخليت عن مضيفة طيران من أجل “حوازيق”

محمود زين العابدين والد الفنان طلعت زين غنت له الجماهير: “آه يا زين آه يا زين.. آه يا زين العابدين”

وقد شاركت شافية أحمد في عدد كبير من الأوبريتات والصور الغنائية الإذاعية، ومنها “قطر الندى” و”السوق” و”المنبه” و”عرايس البحر” و”الحج جمعة” و”راوية”،

كما شاركت شافية أحمد بالغناء فيما يقرب من 35 فيلما سينمائيا بصوتها فقط على طريقة الدوبلاج، منها “سمراء سيناء” و”السيد البدوي” و”الفارس الأسود” و”راوية” و”عنتر وعبلة” و”رابحة” و”سيجارة وكاس” و”سفير جهنم” وأرض الأبطال” و”غرام بثينة” و”أسير العيون” و”صاحبة العمارة” و”البني آدم” و”من الجاني” وأبو حلموس” وأحبك أنت”.

الجدير بالذكر أن المطربة شافية أحمد قد ولدت في يوم 8 أبريل سنة 1923، ورغم أنها ولدت كفيفة البصر إلا أنها تحدت إعاقتها وتغلبت عليها، وحفظت القرآن الكريم ثم تعلمت الغناء والعزف على العود وأصبحت مطربة معروفة شهيرة، ولكنها أصيبت بمرض في حنجرتها في أواخر حياتها مما جعلها تبتعد عن الغناء ولزمت بيتها واكتفت بممارسة العزف على العود وشغل التريكو الذي كانت تجيده حتى توفيت في يوم 9 أغسطس سنة 1983.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: