حياة الفنانين

حسام عيد مسيرة فنية متنوعة ويعود للدراما بعد غياب في رمضان 2022

كتبت/ مريم حسين

حسام عيد الفنان الذي أتقن جميع الأدوار الغني والفقير المضحك والمبكي الابله والذكي حالة فنية من النادر أن تتكرر داخل سوريا صاحب الذوق الرفيع والابتسامة الهادئة والحس الكوميدي الجميل والموهبة العظيمة

يعتبر حسام عيد من الممثلين السوريين البارزين والذين عاصروا عدة أجيال من الممثلين خلال مسيرته الفنية هو شقيق الفنانة السورية جيانا عيد وخريج معهد الفنون المسرحية قبل انتسابه لنقابة الفنانين السوريين

ولد الممثل السوري حسام عيد ١٩٦٢ في مدينة دمشق واتم بها دراسته الثانوية حتى التحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية وعقب تخرجه من المعهد قسم التمثيل التحق عيد ١٩٨٣ بنقابة الفنانين السوريين ويذكر أيضا ان الممثل حسام متزوج من خارج الوسط الفني ولديه ولدان ويعيش حياة مستقرة في دمشق بعيدا عن الأضواء

بدأ حسام عيد مشواره الفني من خلال خشبة المسرح و الإذاعة السورية ليقدم بعدها عشرات الاعمال المختلفة

وقد بدا مشواره التلفزيوني في عام ١٩٨٩ من خلال مسلسل “شجرة النارنج “و نال حسام عيد شهرته من خلال مسلسل “شبكة العنكبوت”  اخراج مأمون البني

كما قدم عيد عددا من الاعمال المميزة خلال فترة التسعينيات منها اختفاء رجل/الاخوة/اللحظة الأخيرة

وشارك عيد في اعمال شبكة العنكبوت/العنيد/الفراري/عودك رنان /عيلة أكابر

كما برع الفنان حسام عيد في الأدوار الكوميدية و ابرزها “اهلا حماتي/عش المجانين/ شو حكينا

ومن الأدوار المميزة في مسيرته كانت من خلال المسلسل الاجتماعي “ورود في تربة مالحة”

حيث جسد دور شاب يدعى نصر وهو رسام مرهف الإحساس تقوم فتاة باستغلاله ومن ثم تتخلى عنه

قدم حسام عيد عددا من الشخصيات الرائعة في أعمال البيئة الشامية ابرزها مشاركته بمسلسل عطر الشام بأجزائه الثلاثة كما شارك في مسلسل طوق البنات عام ٢٠١٥ وفي حريم الشاويش عام ٢٠١٨ وقدم كذلك أدوار الفانتازيا والاعمال التاريخية منها “البواسل ” “البحث عن صلاح الدين”

وكانت التجربة الأكثر تميزا لحسام عيد في مسلسل “اخر الفرسان” بدور حسن مرافق بشار رشيد عساف في رحلته الدولية من الصين الى المغرب

وبعد عام ٢٠٠٦ قدم حسام مسلسل اسياد المال /طعم السفرجل /الخط الأحمر

عام ٢٠١٣ ظهر في انفجار تحت سماء وطن

شارك عيد في العديد من المسرحيات والأفلام السينمائية منها مسرحية المفتش

توباز

الزير سالم

فيلم قمران وزيتونة

غاب حسام عيد عن الساحة الفنية خلال السنوات الأخيرة وقد برر غيابه إلى عدم وجود نص وموضوع متكامل كما أشار إلى أن سبب غيابه يكمن في تردي أداء الدراما السورية خلال السنوات الأخيرة وتحدث أيضا أن الدراما السورية استطاعت الاستمرار زمن الحرب ولكن بشق الانفس ولاحظ الجمهور تراجعها نتيجة ضعف الإنتاج وقلة المخرجين والكتاب المميزين

و كشف الفنان حسام عيد لمجلة سحر الحياة عن عمله في رمضان لعام ٢٠٢٢ مشاركته بمسلسل “الفرسان الثلاثة “تأليف محمود جعفوري اخراج علي المؤذن اشراف فني العراب أيمن زيدان ونسميه العراب لأنه مبدع بكل معنى الكلمة العمل انتاج مؤسسة الإنتاج التلفزيوني

وأكد عيد خلال لقاء مع أحد المواقع منذ فترة قصيرة حبه للأدوار الكوميدية ويعتبرها أصعب أنواع الفنون وأشار من السهل جداً على الممثل أن يبكي المشاهد، لكن من الصعب أن ينجح في إضحاكه، ليكشف عودته للكوميديا مع الفنان اندريه سكاف يجمعهم عمل كوميدي يحمل اسم ” عصفورية”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: