أخبار وفن

مهرج ولكن” و “اسمح لي بتلك الفرصة” من عروض ملتقى نغم للمسرح بالاسكندرية

كتبت رضوي حسين 

تحت رعاية رئيس الملتقي الأستاذة الدكتورة نبيله حسن ومدير الملتقى إبراهيم احمد تم عمل عرض مسرحي تحت مسمي “مهرج ولكن” وهو عباره عن “مونودراما “تحت مسمي فرقه فريق مسرح مكتبه مصر العامة بالزواية الحمراء وإخراج أكرم الدهشوري قام كالاتي:

بدأ العرض بالسلام الجمهوري، ثم بدا بتشغيل الموسيقي الصاغبة ويبدا للجمهور بالتحية، العرض عباره عن الانفصام في الشخصية، واحد راضي ومستسلم وواحد يقاوم تلك الضعف، بدأ المهرج بالرقص علي خشبة المسرح وعمل شو ثم توقف وبدأ يسال نفسه احنا بنسعد الناس ونبسطهم طب واحنا مين يسعدنا

اقرا ايضا الدكتورة أنيسة حسونة أيقونة الصمود والقوة والعطاء

دارت احداث هذا العرض على  شاب لم يتجاوز الثلاثون لديه صراع داخلي يحاول ان يتغلب عليه، وفي كل مره كان يفشل ولكنه لم ييأس،  يلوم نفسه و يتذكر كل مره كان يقدم بها وهو في حالة ذهول وتعب وصدمة

واهم ما تذكر انه كان ينتظر أبيه وأمه ولكن حدث مالم يتوقعه وهو وصول خبر وفاتهم انصدم ولكن في نفس الوقت نادى عليه المخرج قائلا انت جاهز،!راح المهرج استجمع شجاعته وطلع وضحك الجمهور .

الهدف١ من العرض: ان لكل انسان مشاكل وضغوطات ويجب ان نراعي كل من نتعامل معهم.

هدف ٢:ان ساعات تجي على نفسك لإرضاء الاخرين ولكن لا أحد يقدر

تمثيل: أكرم الدهشوري

مخرج منفذ: كرم عبد الرزاق

تأليف: اكرم الدهشوري

ديكور وملابس: مكتب كلاون للرحلات

تصوير العرض المسرحي: محمد حسني

مدير لجنه الصحافة: مازن عادل

العرض الثاني 

عرض مسرحي “اسمح ي لي بتلك الفرصة “وهو عباره عن ديو دراما  فرقه الشحاذين إخراج معتز عجمي، هذا العرض قام كالتالي:

 افتتح ستارة المسرح واصوات الموسيقي تعلو وفجأة توقف العرض

وجه رساله وهي الحب مش كل شيء والتضحية من أجل الغير امر لا تشكر عليه، ويجب مراعاه الطرفين .

العرض باختصار عبارة عن امراءه وزوجها تعرضا لحادثه  الزوجة تأذت بشكل كبير وكان يجب ان احد يتبرع لها بنخاع حتى تستطيع ان تمارس حياتها كما كانت، علم الزوج وقرر التضحية من اجل زوجته لحبه الشديد لها،  تبرع لها ولكن أصيب بشلل، بعدما كان من ابطال التنس على الجمهورية أصبح فجأة متقاعد لا يعمل شيء سوى الاكل والنوم، كانت زوجته تعمل لخدمته واهملت نفسها لفترة

وقررت ان تنتبه على مستقبلها مرة اخري وبالفعل فعلت هذا، بدأ اهتماها بزوجها يقل بشكل كبير، وكانت في حاله ملل، قررت ان تضعه في دار رعاية ، وهو لم يعترض ولم يقل لها أيضا انه من خاطر بنفسه لأجل سلامتها.

 تمثيل: مصطفي صلاح، البيزابيت نعيم

تأليف: معتز العجمي

تصوير العرض المسرحي: محمد حسني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: