حياة الفنانين

في ذكرى رحيله الثانية حكاية الفنان محمود رضا مع زوجته الأولى نديدة فهمي

كتب/خطاب معوض خطاب

لعل الكثيرين منا قد شاهدوا رقصات فرقة رضا للفنون الشعبية، وخاصة في الفيلمين الشهيرين “إجازة نصف السنة” و”غرام في الكرنك”، ولعل البعض قد ظن أن الفنان محمود رضا كان متزوجا من بطلة الفرقة فريدة فهمي بعد مشاهدة الفيلم الأخير ومتابعة قصة الحب الجميلة التي كللت بالزواج من خلال أحداث الفيلم، ولكن الحقيقة أن الفنان محمود رضا كان متزوجا من نديدة فهمي شقيقة فريدة الكبرى، بينما كان الفنان والمخرج علي رضا شقيق محمود الأكبر متزوجا من الفنانة فريدة فهمي الشقيقة الصغرى لنديدة.

والفنان محمود رضا يعد واحدا من أساطير الرقص في مجال الفن الشعبي المصري، وقد ولد في يوم 11 نوفمبر سنة 1930 وتوفي في مثل هذا اليوم منذ سنتين، ويعد أحد أبرز الفنانين الذين قاموا بعمل أفلام استعراضية كما أنه يعد أحد مؤسسي فرقة رضا للفنون الشعبية، وهي الفرقة التي اشترك في تأسيسها كل من محمود رضا وشقيقه الفنان والمخرج السينمائي علي رضا بالإضافة إلى كل من الفنانة فريدة فهمي وشقيقتها الكبرى خديجة فهمي الشهيرة باسم نديدة فهمي.

وكان محمود رضا وشقيقه على رضا قد تزوجا من الشقيقتين فريدة ونديدة فهمي، فقد تزوج علي رضا من فريدة فهمي التي كانت تصغره كثيرا، حيث كانت تبلغ من العمر وقتها 18 سنة بينما كان يبلغ علي وقتها 34 سنة، وكان قد سبقه شقيقه الأصغر محمود رضا الذي كان قد تزوج من نديدة فهمي شقيقة فريدة الكبرى، والغريب أن أهل نديدة قد أخبروا الفنان محمود رضا أنها مصابة بروماتيزم في القلب وأن حالتها المرضية صعبة، بل وحذره البعض من أنه سيقدم على الزواج من فتاة محكوم عليها بالموت، ولكن لأنه كان يحبها فقد قرر الزواج منها مهما حدث

ونديدة فهمي ولدت في سنة 1936، وهي خريجة فنون جميلة وعملت كمصممة أزياء لفرقة رضا، وكثيرا ما كان يذكرها محمود رضا بالخير ويتذكر حياته معها ويؤكد على أن حياته الحقيقة قد بدأت يوم تعرف عليها، حيث كان عضوا في نادي هوليوليدو ومن هواة السباحة، وكان يسمع اسمها يتردد كثيرا في النادي كبطلة للسباحة، فأحبها ووقع في غرامها قبل أن يراها من حديث الناس في النادي عنها، وحينما رآها أحب فيها كل شيء وتمناها زوجة ترافقه رحلة حياته، وبعدما التقاها اعتاد رؤيتها والجلوس إليها فتقاربت ميولهما وأهدافهما وعواطفهما.

وفي ذلك الوقت كان طالبا محمود رضا في كلية التجارة ويعمل راقصا في إحدى الفرق، وعبر لنديدة عن رغبته في تكوين فرقة للرقص الشعبي، وحينما شرعوا في تكوين الفرقة تحت إشراف ورعاية الدكتور حسن فهمي والد نديدة وفريدة والأستاذ بكلية الهندسة اكتفت نديدة بتصميم أزياء الفرقة، لأنها لم تكن تقوَ على المشاركة في تقديم الرقصات الاستعراضية لإصابتها بمرض الروماتيزم في القلب، ولم تعمر نديدة فهمي طويلا حيث توفيت بعد سنتين من الزواج عن 24 سنة وتحديدا في سنة 1960، وبعد وفاتها قام الفنان محمود رضا بالزواج من الصربية روزا التي أنجب منها ابنته الفتانة شيرين رضا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: