حياة الفنانين

لكل نجاح أثر “زهرة فيلالي ” المصممة الشغوفة

عروسة الجزائر تبدع

إعداد وحوار  /محمود عبدالإله الحميدي

إخراج صحفي/ ريمه السعد

إذا أردتَّ أنْ تُعيد إنساناً للحياة، فضع في طريقه إنساناً يحبه، ويؤمن به.

بعد عدةِ سنوات، على تخرجها من كلية إدارة الأعمال، استطاعت الفنانة زهرة فيلالي  المسير في عالم الفن الذي لطالما بقي حلمها وشغفها الذي لم تستغني عنه حيث بدأت في ارتياد عدة كورسات اونلاين وفي مراكز التدريب ومقاطع اليوتيوب حصلت على الدرجات الأولى فيها ونالت عدة شهادات وامتيازات ومؤخراً استطاعت ارتياد مدرسة قسنطينة للفنون الجميلة فئة أحرار بدعم كبير من والدها الفنان  “محمد صالح فيلالي”

تصاميم مستوحاة من أعمال أعظم الفنانين

لوحات رُسمت بأيديٍ مبدعة من عباقرة الفن القديم تأسرنا في عالم الخيال لجمالها ورونقها المفتون بالسحر البصري لشدة جماله من خلال تمازج الألوان ونقشاته بالفرشاة حيث استطاعت زهرة في كل دورة ومسابقة أن تدير تصاميم جميلة مستوحاة من لوحة عالمية عريقة إن كانت بدمج ألوانها أو من خلال التظليل بالأبيض والأسود حيث اعتمدت على لوحات الفنانة “فريدا كوهلو “ونجحت في اكتساب حب ودعم مدربتها في الرسم وتصميم الأزياء “نوال بوهروم” واستاذ مدرسة الفنون الجميلة الفنان الهاشمي كما

شاركت في عدة مسابقات على الفيس بوك وحصلت على المرتبة الأولى

ومؤخراً شاركت في مسابقة “زها حديد” الدولية بإشراف الأستاذ ومصمم الأزياء في “فيينا  “ميلاد حامد “وحصلت على المرتبة الثالثة

لم تنتهي هنا فهي شاركت في معرض بمناسبة اندلاع الثورة الجزائرية اول نوفمبر تحت عنوان نضال شعب وحرية وطن صممت لأجل هذه المناسبة لباساً للمرأة الجزائرية من حايك” و ملاية” إلى لباس الجندية و ممرضة و طالبة احتفالاً بالجزائر كما أنها سوف تشارك بدورة تنسيق مظهر وخياطة رفيعة.

وقد نفذت في مشروع تخرجها رسم الحروف الأمازيغية على اللباس الجزائري ونالت الشهادة من المصمم العالمي “ميلاد حامد”

شاركت أيضا في عدة معارض في قسنطينة معرض “يوم الطفل” وين الفنان الجزائري ومعرض  الطفل الأفريقي

اقرأ أيضا عابد فهد. “الدراما تحتاج ابن الشارع”

الحلم

دائماً ما تطمح إليه زهرة هو تجسيد تصاميمها على أرض الواقع وعمل عرض أزياء، وإعطاء المرأة العربية لباساً يليقُ بِها بحضارتها وثقافتها وتطورها

تكريماً لوالدتها العظيمة التي ساندتها في جميع مراحل حَياتها

اقرأ المزيد بسام دكاك يكشف لـ سحر الحياة عن شخصيته في “فرحة مؤقتة”

“أمانى نظام” فنانة تعشق العرائس فتميزت فى تصاميمها بفن الأميجرومى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: