أخبار وفن

*سومر نجار يطرح أغنيته الجديدة من كلمات الفنان “حسام تحسين بيك “خلال حفله في دار الأوبرا

مع بداية الأجواء الشتوية في أواخر أماسي تشرين الدافئة ، امتزجت حبات المطر مع موسيقى أوركسترا قصيد بقيادة المايسترو “كمال سكيكر “الذي ركّز على التطور الزمني لتوظيف المقامات، لتتماهى بدورها مع دفء صوت الفنان سومر نجار الذي أطرب جمهور دار الأوبرا السورية في واحدة من أجمل حفلاته الأخيرة، التي تميزت بحضورها الكثيف رغم الجو الماطر وبحضور عدد من نجوم الدراما السورية والإعلام..

حيث افتتح نجار الحفل بدولاب حجاز كار ثم أتبعها بوصلة فلكلور “زارني المحبوب، أفديه ظبياً” و”هيّمتني” من كلمات أمين الجندي، و “يا شجرة الليمون، آه يالالي، هوني ياسمر” وغيرها من التراث الفلكلوري ..

ومن ألحان “أبو خليل القباني” قدّم نجار أغنيَتَي “يا مسعدك صبحية” و “يامن لعبت به الشمولُ”

وتميزت الأمسية الغنائية بمزجها بين الماضي والحاضر فتنوعت الأغاني المُقدمة بين الموشح والدور والقدود والقصيدة والفلكلور،

ليتابع برنامج الحفل بمزيد من الإبداع والسحر من خلال ألحان الأخوين رحباني بأغنية “على عين الميّة” ، وأغنية “فوق غصنك يالمونة” من ألحان الموسيقار “فريد الأطرش” وكلمات “ميشيل طعمة”

في حين تميّز نجار بأدائه لأغنية “ياحبايبنا” من كلمات الشاعر “أحمد فؤاد نجم” وألحان “الشيخ إمام”

ليتابع الحفل بمزيد من السحر والتراث بأدائه المُتقن والمحترف لوصلة فلكلور “فيك كل ما أرى حس، القراصية، تحت هودجها، ويلي منك ياويلي، أمّانيه”
أما مفاجأة الأمسية الغنائية فكانت مع طرح نجار لأغنيته الجديدة “تعالي “من كلمات وألحان الفنان “حسام تحسين بيك” وتوزيع المايسترو كمال سكيكر بقالب موسيقي معاصر مركزاً في الفواصل على الإيقاعيات، مستخدماً الدرامز والنحاسيات بجمل موسيقية صاخبة تنتقل بين رومانسية الكلمات وعذوبة الصوت إلى قوة الإيقاع وترديد الكورال….

وفي تصريح خاص لمراسلة مجلة “سحر الحياة” تحدث الفنان سومر نجار قبل صعوده المسرح: “اليوم سنقدم أمسية غنائية عن المقام الشرقي وعرضه في قوالب الغناء بين التراث والمعاصر ، كموشحات وقدود وأغنيات فلكلورية، وتقديمها بحلة جديدة معاصرة مع زملائي الفنانين بقيادة المايسترو كمال سكيكر ، وهناك طرح لأغنية جديدة بعنوان “تعالي” من كلمات الفنان حسام تحسين بيك، وظفناها في إطار تخديم مشروع الحفل ككل، أتمنى أن تنال إعجابكم…

وهناك مفاجآت عديدة ستتابعونها اليوم…

وعن سؤالنا له عن مدى تقصير الإعلام في الدعاية لسومر أجاب: بالعكس أشعر أن الإعلام متعاون ومُحب حين أقوم بدعوتهم يأتون جميعاً بكل محبة، وقد تجاوبت معظم قنوات الإعلام المحلي اليوم ولبّت الدعوة مشكورة..

أما عن الدعاية والإعلان المُسبق لهكذا حفلات أجاب: لا أعرف ماهي آلية الترويج والإعلانات ليس عندي فكرة عنها فاسألوا القيّمين عليها…”

مجلة سحر الحياة

سنا الصباغ

 

اقرأ المزيد د.طارق اسليم ” يوميات طبيب مقيم هي رواية من قلب الواقع وطموحي إنهاء اختصاصي بالطب النووي والبدء بمشروعي الخاص

المخرج السينمائي”عبد اللطيف عبدالحميد ” الكتابة متعتي ،ولا يوجد حرية مطلقة في السينما فالرقابة الشعبية أكثر من الحكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: