2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

5/08/2018

"شيف سعاد البوعمرى" أمى من علمتنى أساسيات المطبخ وحبى للطهى سر نجاحى

"شيف سعاد البوعمرى" أمى من علمتنى أساسيات المطبخ وحبى للطهى سر نجاحى


"شيف سعاد البو عمرى" أمى من علمتنى أساسيات المطبخ وحبى للطهى سر نجاحى


لم يكن الطهى هدفى فى الدراسة بل كان هواية وقومت بالعمل على الأرتقاء بها.

أكثر شىء بيسعدنى بأنى ألبى طلبات ورغبات أولادى.


طول ما إيمانك بربنا كبير ربنا هيعينك على هدفك.


أول وصفة قومت بعملها " الطنجيه المراكشيه".


ندمت على قرارت كثيرة فى حياتى أعتقدت أنها صح.



حوار:غادة عبدالله

تُعدُّ المرأة جزءاً لا ينفصلُ بأيّ حالٍ من الأحوال من كيان المُجتمع الكُليّ، كما أنّها مُكوّنٌ رئيسي للمجتمع بل تتعدّى ذلك لتكون الأهمّ بين كل المكوّنات، وقد شغلتْ المرأة عبر العصور أدواراً مهمّةً، وفاعلة فى المجتمع ،فاليوم يسعدنى بأن أقدم لكم نموذج للعمل المرأة فى المجتمع، داخل عالم الطهى الذى أحتله الرجال لقرون عديدة ،فقررت بأن تخترقه وتعمل به وتتميز وتبدع وتنجح ،وتعمل على نفسها كثيرة ،لتصل الى ما يرضى نفسها ،فى هذا المجال أنها الشيف مغربية الأصل ،وسفيرة الفيدرالية المغربية لفنون الطهى بمصر " شيف سعاد البو عمرى".
وسوف تحدثنا "شيف سعاد" عن نفسها ،ومسيرتها المهنية وكيفية دخولها مجال الطهى ،وكيفية تقديمها للبرامج الطهى المغربى وطموحاتها التى تأمل الوصول لها.




أحب فى البداية أتعرف على سعاد البو عمرى الإنسانة بعيدا عن كونها شيف مغربية الأصل؟


أنا سعاد محمد البوعمرى مغربية الأصل ، بالتحديد من مدينة مراكش ، وهبنى الله سته من الأخوات ،متزوجه ،ورزقنى ربى بثلاث أطفال هما (مريم، مهدى، منصف)،أعمل حاليأ مقدمة برامج طهى وهما (برنامج مذاق وأشتياق ...قناة الوصفة)،(برنامج المطبخ المغربى...قناة الشروق ،وعضو لجنة تحكيم وتنظيم فى المسابقات ، وسفيرة الفيدرالية المغربية لفنون الطهى .

"شيف سعاد البو عمرى" أمى من علمتنى أساسيات المطبخ وحبى للطهى سر نجاحى




"شيف سعاد البو عمرى" أمى من علمتنى أساسيات المطبخ وحبى للطهى سر نجاحى


هل مجال الطهى كان هدفك فى بداية مشوار دراستك وحياتك؟


لا لم يكن هدفى منذ بداية دراستى الطهى ، أنا درست تجارة، ومهنة الطهى هى هواية عندى، وأمى كان لها الفضل الكبير ، فى أنها جعلتنى أحب المطبخ والطهى ،فقد عملت على دخولى المطبخ وممارسة أعمال المطبخ وأساسياته فى سن التسعة سنوات،وكانت أمى حريصة على تعلمنا جميع أمور البيت والمطبخ ، بغرض المستقبل وأن نكون قادرين على تحمل مسؤلية الزواج وتكوين أسرة،وبالفعل فى سن الخمس عشر كنت قد عرفت جميع أساسيات المطبخ، وتزوجت فعلا فى هذا السن الصغير،وبعدها قد زاد حبى للمطبخ ،وبدأت أسعى فى أنة أبدع وأدور وأتعلم أكثر،فى المطابخ الأخرى غير المغربية.

كيف بدأ مشوارك فى مجال الطهى ؟ حتى اليوم وتقديمك لبرامج الطهى وحصولك على لقب سفيرة الفيدرالية المغربية لفنون الطهى بمصر؟


طبعآ حبى وعشقى للمطبخ والطهى جعلنى أتخذ قرار بأن أخوض تجربة العمل المهنى ،لأتخاذ وأكتساب خبرات أكثر ، فبدأت بالعمل بسنة 2004 فى المغرب مع بعض من الأصدقاء المقربين لى، قد قامو بأفتتاح مطعم وقومت بالعمل معهم ،وبعد ذلك جعلتنى ظروف الحياة فى المجيىء إلى مصر أم الدنيا ، فعملت بالتجارة فى شرم الشيخ ولكن حبى للمطبخ والطهى ظل بداخلى وجعلنى ،أن اترك العمل بالتجارة ، وبدأت أخوض التجربة مره أخرى فى فنادق شرم الشيخ قومت بالعمل فى أكثر، من فندق حتى وصلت وأصبحت "شيف سعاد"، وكنت قد عملت أيضآ على تكملت الموهبة ببعض الدراسة فألتحقت بمعاهد لتكملت بعض النواقص التى تلزمنى فى العمل ،مثل "سلامة الغذاء"وأستمريت فى عملى والأرتقاء للأفصل والحمد لله.


"شيف سعاد البو عمرى" أمى من علمتنى أساسيات المطبخ وحبى للطهى سر نجاحى




وفى يوم ما عرضت صديقة لى فكرة الظهور كضيفة فى" برنامج الستات مبيعرفوش يكذبوا"، وبالفعل وافقت وقمت بعمل الحلقة،وبعدها تم العرض عليه بأنى أعمل برنامج فى قناة "ست البيت"،وقبلت العرض وبدأت التصوير بس للأسف مش كملت وصاحب القناة قال لى أنتى متنفعيش ، وهو كان عنده حق ،كان لدى خوف كبيرجدا من الكاميرا ،وكانت بعض الكلمات لم أقدر على نطقها من الخوف ورهبة الكاميرا، ولكن لم أستسلم للهزيمة وقررت أن اتغلب على خوفى من الوقوف أمام الكاميرا، وبعدها ظهرت لمرات عديدة فى "برنامج الستات مبيعرفوش يكذبوا"،ومع البرنامج دخلت مسابقات كثيرة وكسبت فيها والحمد لله وحصلت على ، ذهب وفضة وقومت بتمثيل بلدى أكثر من مرة، والحمد لله قومت بعمل سيرة ذاتية أفخر بها ،وبعدها قومت بتقديم برنامج فى نفس القناة "ست البيت"، "برنامج مذاق وأشتياق" الذى لقى الحمد لله نجاح ونسبة مشاهدة عالية، وأستضافتى على "أذاعة مونت كارلو الدولية " أكثر من مرة الحمد لله وكل ذلك داخل مصر أم الدنيا.

وكان من الضرورى أنى أسجل داخل جمعيات الطهى ببلدى،وذلك لكى تفخر بلدى بعملى وتمثيلى لها ،وأنى أتعرف داخل بلدى بالشيف سعاد، فذهبت لرئيس الفيدرالية السيد "كمال رحال" ووجدت منه كل التشجيع والترحيب وقام بعمل عضوية لى داخل الفيدرالية، واعطانى الشرف الجميل واللقب اللى بعتز به"سفيرة الفيدرالية المغربية لفنون الطهى بمصر ".



"شيف سعاد البو عمرى" أمى من علمتنى أساسيات المطبخ وحبى للطهى سر نجاحى


هل تتذكرين أطلالتك الأولة على الشاشة ؟ وما هى أنطابعك عنها؟ وما هى أول وصفة قومتى بتقديمها ؟


طبعآ أذكرها جيدة أول أطلالة لى كانت يدى ترتعش جدا من الخوف والرهبة للأول مرة، قومت بعمل وصفة " الطنجيه المراكشيه".

قد يفيد الأطلاع على ذلك:

أصابع أدم وأسرارها مع حواء



ما رأيك فيما يقدم حاليآ على الساحة من برامج الطهى المختلفة؟


أولا لازم نعترف أن منذ خمس عشر سنه، كانت السيدات معرفتها بالمطبخ ضعيفة وتنحصر على عشرة أو أثنى عشر وصفة ، ولكن الأن بسبب وجود برامج الطهى السيدات أصبحت الأن حلمها هو الظهور وعمل برنامج ولكن يوجد منهم من يستحق فعلا أن يقدم برامج ، وهناك من لا يستحق الظهورعلى الشاشة، سواء كانت شيف أو ست بيت فهى تخاطب ستات البيوت وليس المحترفين,وأى شخص شايف فى نفسه أنه ينفع من حقه أنه يجرب والبقاء للأصلح.


ما هى النقطة التى إذا توصلتى إليها سعاد البو عمرى تكتفى عن كونها شيف؟


لا يوجد عندى نقطة معينة للتوقف ،بل طول ما أنا ربى مدينى طولت العمروالصحة الحمد لله ، فأنى سوف أسعى وأتعلم أكثر وأنجح أكثر، لقد عملت كثيرة وقمت بالعمل أكثر على نفسى بأنى أوصل لنقطة أرضى بها نفسى ولكن لم أوصل بعد إليها ، فأنا لست راضيه عن نفسى ، لانه يوجد عندى الكثير والكثير ويحتاج لجهد وتعب أكثر ،ولكن النقطة التى توصلت إليها هى "أن طول ما إيمانك بربنا كبير ربنا هيعينك على هدفك".


هل ندمتى يومآ قرار أخذتية فى حياتك؟


نعم ندمت كثيرآ على أشياء كثيرة، لما كبرت عرفت أنى غلط فى قرارات مازلت بدفع ثمنها حتى الأن للأسف.


أقرا أيضآ:

السمكة الذهبية"كابتن هند حازم"بطلة الجمهورية فى السباحة للأعاقات الحركية

"سارة شلتوت " طموحى الوصول للعالمية منذ الصغروأهوى تصميم الأزياء والأكسسورات للعرائس



من هم الشخصيات التى أثرت فى سعاد البو عمرى وساندتها؟


شخصيات كثيرة بدون ذكر أسماء كى لا أنسى أحد، كان لهم الفضل عليه بعد ربنا عز وجل،بأنى أكون شيف سعاد البو عمرى، بمساعدتهم عرفت طريق النجاح.


ما أكثر شىء يمكن أن يسعدك ... ويحزنك...ويخيفك؟


أكثر شىء بيسعدنى بأنى ألبى طلبات ورغبات أولادى، أكثر شىء يحزننى أنى مقدرش ألبى طلباتهم "أولادى هما حياتى".

أكثر شىء يخيفنى أنى أموت ومش أكون مطمنه على أولادى.


ما أهم درس تعلمتيه فى حياتيك المهنية؟


اتعلمت أنه لا يوجد عمل سهل لازم ولبد من تعب وجهد عشان نحصد فى الأخر.


"شيف سعاد البو عمرى" أمى من علمتنى أساسيات المطبخ وحبى للطهى سر نجاحى


ما هى طموحاتك المستقبلية؟ وما هى الحكمة التى تؤمنى بها؟


طموحاتى أنى أقدر أعمل مطعم كبير, وأقوم فيه بعمل تطوير لأكلات بلدى المغرب ،وأنفذ فيه كل الأفكار اللى عندى،الحكمة التى أؤمن بها "من جد وجد".

رسالة شكر وتقدير توجهيها لمن؟؟


رسالة شكر وتقدير وأمتنان أقدمها لأهلى وزوجى حبيبى حسن جاد الذى وقف بجانبي كثيرآ وتحمل طموحي وشجعني عليه وأولادى الذين أسعدونى كثيرة، وطبعآ لم أنسى بلدى التى أعشقها كثيرة وممتنه لمصر كثيرة لأنى نجحت فيها وعلى قنواتها وعلى أرضها،مصر أم الدنيا التى لها كثير من الفضل عليه، فشكرآ لكل من ساندنى أو دعمنى وشجعنى للوصول بأن أكون "شيف سعاد البو عمرى".



وللمزيد تابعونا على موقعنا:

مجلة سحر الحياة

التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين